قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

انتقدت روسيا الثلاثاء القرار الذي تبناه امس مجلس الأمن والذي عزز العقوبات ضد العراق معتبرة انه "شديد التضييق" على المواد المخصصة للاستعمال المدني الصرف حسب نائب وزير الخارجية الروسي يوري فيدوتوف الذي اوردت تصريحه وكالة انترفاكس.
&وصرح فيدوتوف ان القرار 1454 "شديد التضييق في ما يخص المواد التي لها استعمال مدني فحسب".
&واعرب فيدوتوف عن اسفه بالخصوص "للتشديد غير المبرر للتضييقات المتعلقة بالنقل البري لسلع مدنية".
&واكدت وزارة الخارجية في بيان لها نشر الثلاثاء ايضا ان "بعض التضييقات الجديدة تمس ليس فقط السلع ذات الاستعمال المزدوج (مدني وعسكري) ولكن ايضا سلعا لاستخدام انساني صرف على غرار الادوية".
&وذكر بيان وزارة الخارجية ان برنامج المساعدات الانسانية للامم المتحدة يعد حاليا الوسيلة الوحيدة لتوفير المواد الاساسية للشعب العراقي و "لمعاضدة البنية الاساسية الاجتماعية والاقتصادية في هذا البلد" وحسب ما جاء في هذا البيان فان موسكو تعارض كل "عرقلة اصطناعية" لعملية سيره الطبيعية.
&وامتنعت روسيا وسوريا عن التصويت على القرار رقم 1454 الذي يضيف ستين مادة في مجالات الكيمياء والادوية والالكترونيك والنقل لجملة المواد التي لا يمكن تزويد العراق بها في اطار برنامج "النفط مقابل الغذاء".
&ويسمح هذا البرنامج بتمويل المساعدة الانسانية لبغداد عن طريق بيع النفط العراقي.