أكد الرئيس اليمني علي عبد الله صالح ان الديون الخارجية لليمن تراجعت من عشرة مليارات دولار إلى ثلاثة مليارات دولار بفضل برنامج الإصلاح الاقتصادي الذي تطبقه صنعاء منذ 1995.
وفي خطاب ألقاه لمناسبة الذكرى الحادية عشرة للوحدة اليمنية، قال صالح ان "جهودنا في الإصلاح الاقتصادي والمالي أحرزت نجاحات ملحوظة،وأدت إلى تخفيض ديوننا الخارجية من عشرة مليارات دولار إلى ثلاثة مليارات دولار".
وأشار إلى "انخفاض العجز في الموازنة العامة من 17% إلى 3% وتراجع التضخم إلى اقل من 10%"، موضحا ان معدل النمو للاقتصاد اليمني بلغ 5%.
وكانت الحكومة اليمنية اعتمدت مشروع موازنة للعام 2001 ينص على عجز يبلغ 7،87 مليون دولار أي بتراجع بنسبة 8،57% بالمقارنة مع موازنة العام الماضي. (أف ب)