لندن- ذكرت صحيفة "صاندي تيلغراف" نقلا عن وثيقة سرية ان رئيس زيمبابوي روبرت موغابي ينوي طرد جميع المزارعين البيض من البلاد قبل الانتخابات العام المقبل. واكدت الصحيفة ان هناك وثيقة سرية موجهة للقدامى الموالين للحكومة تصف الاهداف السياسية للحملة ضد المزارعين البيض.
وجاء في الوثيقة ان العملية بعنوان "تخلى وغادر" "ستخطط بهدف التحرش وتعذيب المزارعين البيض معنويا وزعزعة مزارعهم الى ان يتخلوا عنها ويغادروا" البلاد بحسب صاندي تيلغراف.
واضافت الصحيفة ان تداول الوثيقة بدأ في تموز/يوليو قبل قليل من سلسلة انتهاكات تعرضت لها مزارع البيض وطرد خلالها العديد من المزارعين البيض.
واوضحت الصحيفة ان الوثيقة تنص على ان المزارعين الذين سيحاولون المقاومة ستتم تصفيتهم على "طريقة بامير" في اشارة الى كريس بامير، رجل الاعمال والعضو السابق في حزب الرئيس الذي قتل في حادث سير لم تعرف اسبابه بعد خلافه مع الرئيس موغابي.
وتعد الوثيقة بحسب صاندي تيلغراف القدامى الموالين للحكومة باعطائهم "مكافآت مهمة في حال تم التوصل الى تركيع المعارضة والمزارعين البيض". (أ ف ب)