قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

متسولة ٌ تسعى

يخترقُك

صوتُها الرنيم

أنت َ

تسمعُها

بكل ِ جسدك.

تخاطبُ

من

تلك العجوز؟

وقد

أصمَ الجميعُ

آذانهم

عنها.

ماذا تفعلين

بالنقود؟

سألتُها

قالت

لا

شيئ!

فقط

أشعرُ أنني

على قيد الحياة

عندما

تلامسُ أنامُلكم

يداي.

مهملة

أنا

والموتُ أمنية ًٌ

يأبى الجميعُ على

تحقيقها.

أيامي

ليست كأيامكم

كذا

صباحاتي

فهي

ُتذرفُ

الظلامَ!.

ظلاماً غطاني

فلا أرى

شيئاً

وليس

هناك من يشعر

بي.

كثكلى

أنا

فقدت رضيعاً

تتجددُ

مصيبتُها كلما

أبصرت

حليبا.ً


[email protected]