: آخر تحديث

صدور "الكُرْدي المخذول. رواية الدولة السراب في الوطن المستحيل"

صدر حديثاً عن «الدار العربية للعلوم ناشرون» و«الناشر العربي الدولي» كتاب بعنوان «الكُرْدي المخذول. رواية الدولة السراب في الوطن المستحيل». للمؤلف فؤاد مطر تجربة نوعية في الصحافة («النهار» و«اللواء» في لبنان وباريس. «الأهرام» في مصر. مجلة «المستقبل» في باريس. «الشرق الأوسط» في لندن). وخلال سنوات عمله المتواصل، صدرت له مؤلفات تتسم بعمق التحليل والتجرد في المعالجة والتوثيق. من هذه الكتب: لبنان اللعبة واللاعبون والمتلاعبون• الحزب الشوعي السوداني غروه أم إنتحر• روسيا الناصرية ومصر المصرية• الصالح والطالح في الحُكْم والحكام • موسوعة حرب الخليج الأُولى• زلازل مصر السياسية • ألف فتوى وفتوى. التضامن العربي ذلك المستحيل • السيرة الذاتية ﻟ صدَّام حسين، وجورج حبش، وجعفر نميري، في صيغة جلسات مطوَّلة وصريحة من الحوار مع كل منهم• إستنطاق حُكَّام عرب. الوراثة المتعسرة لعبد الناصر• النهج السعودي في ترويض الأزمات والصراعات• بصراحة عن عبد الناصر، جلسات حوار مع محمد حسنين هيكل.كتابه الجديد «الكُرْدي المخذول» يعالج الأزمة التي نشأت بين حكومة العراق وأكراد العراق نتيجة أن مسعود بارزاني رئيس إقليم كُردستان أعلن قراراً بإجراء إستفتاء شعبي في الإقليم من أجل الإستقلال ورفَضَ التراجع عن قراره رغم خذلانه من حليفه الأميركي الذي طالما زيَّن له إمكانية قيام دولة في شمال العراق تكون مثل دولة جنوب السودان، ثم لم يتبنَّ هذا الحليف المحاولة الكُرْدية، الأمر الذي جعل صاحب مبادرة الإستفتاء يقرر التنحي وعلى نحو قرار الرئيس جمال عبد الناصر يوم 9 يونيو̸ حزيران 1967 بالتنحي نتيجة هزيمة الخامس من يونيو 1967، مع ملاحظة أن عبد الناصر عاد في اليوم التالي عن قرار التنحي بعد تظاهرة كُبرى ضد القرار وتخوفاً شعبياً من المجهول بعد عبد الناصر، فيما مسعود بارزاني كان عند قراره وتنحى.

في تحليل موضوعي للأزمة يبدو المشهد الكُرْدي، نتيجة الإستفتاء ثم عدم إعتباره مُلغى على نحو ما تطلب حكومة بغداد وتريد الأمر نفسه إيران الخامنئية وتركيا الأردوغانية، يجمع بين الدراما والإعتزاز بالنفس. وأما الخسائر المعنوية للأكراد فإنها لا تعوِّض سوى القليل من الخسائر المادية والتي تبدو في ضوء عدم إنفتاح حكومة العراق وكل من إيران وتركيا على الإقليم الكُرْدي، أنها ستبقى حتى خضوع الأكراد إلى إرادة الأطراف الثلاثة فيما أميركا ومعظم دول أوروبا لن تفعل ما يعوِّض الخذلان.
 
يمهِّد المؤلف للكتاب بقراءة تحليلية للموضوع الكُرْدي ماضياً وحاضراً. كما أن الكاتب كامران قره داغي في تقديمه للكتاب يستحضر كواحد من بني قومه الكُرْد المأزق الذي واكب الشعب الكُرْدي ماضياً وحاضراً. ومن جانبه يرفد البروفسور خليل أحمد خليل الكتاب بتقييم ينطلق فيه من خلفيته كأستاذ عِلْم إجتماع المعرفة.
الكتاب في 256 صفحة ويحوي مجموعة من الصور التاريخية، وتتوزع مادته على ثلاثة عشر فصلاً بالعناوين الآتية: 
الإستفتاء الذي حرَّر البرلمان المعطَّل • الأصدقاء يبتعدون.. والكُرْد ينقسمون •بريطانيا بين التفهم والتحذير• المحاولة الأخيرة قبل تشييع جلال طالباني• إشتدت كثيراً لتنفرج قليلاً • كركوك: محنة الإنسحاب ونشوة الإستعادة• فرنسا الماكرونية: مراضاة صديق وعدم إغضاب آخر• دقت ساعة التنحي الذي لا بد منه • مصائب كُرْدية.. وفوائد تركمانية • كلام عراقي يُحنِّن وكلام كُرْدي يُجنِّن • إثنيْن الحسم بعد إثنيْن الإستفتاء • ماراتون الإنذارات والتحديات والمساعي•  تأملات في المخذول قبل الإستفتاء وبعده.
 


عدد التعليقات 1
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
1. إلى رزكار
بسبوسة - GMT الخميس 29 مارس 2018 22:37
عليك بقراءة هذا الكتاب، هذا إذا كنت تجيد القراءة!


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

في ثقافات