قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

صدر حديثاً عن دار كنعان للدراسات والنّشر الكتاب الأوّل للناقد والباحث العراقي أحمد ضياء المعنون بـ"فرانكفونيّة المسرح بين الأنا والآخر" وضمَّ الكتاب خمسة فصول رئيسة جاء الفصل الأول الذي تضمن الكولونيالية السلطة / المعرفة وفيه تم استعرض أهم الأفكار التسلطية المعالج للبلدان بالمفاهيم الثقافية المتداولة والتي أصبحت ذات أثر واضح على ثقافة الفرد ومعالج كافة التأثيرات الإنتاجية، وعلاقاتها الكشفية بين المسرح والسلطة وتمرحلاتهم التاريخية.
الفصل الثاني فدونت فيه تنوع جغرافيا الفكر الفرانكفوني وما جاءت به وفيه تعرض الكاتب إلى تدوين الطوابع الطوبوغرافية / الموقعية ذات العلاقة الأساسية بفرنسا والعالم الفرانكفوني وبذلك تشكل أثراً أساسياً داخل الإطار العام.
أما الفصل الثالث فرانكفونية الأجناس الأدبية وفيه تم بيان أهم الكتاب والمخرجين الفرانكفونين على صعيد الشعر والرواية والمسرح، وأُختُتِمَ الفصل بالمؤشرات التي أسفر عنها الإطار النظري.
في حين جاء الفصل الرابع والموجد تحت عنوان الإطار التطبيقي وفيه تم تحليل أربعة نماذج مسرحية فرانكفونية مقترحة لمعرفة الإمتدادات التأثرية على المنتج المسرحية.
كذلك جاء الفصل الخامس والأخير بأهم النتائج التي توصل إليها الكاتب كفعل رئيس لمعالجة هذه الظاهرة بشكل أفعال ومفاهيم انتاجية معينة، ومن ثمّة قائمة بالمصادر والمراجع.