قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

باريس: كشف مهرجان كان السينمائي الجمعة عن الأفلام السبعة المدرجة في فئة مخصصة لموضوع المناخ ضمن دورته الرابعة والسبعين التي تقام من 6 إلى 17 يوليو المقبل، تهدف إلى "تجسيد" التزام المهرجان سينمائياً بالبيئة.

واعتبر المنظمون في بيان أن "السينما تساهم أيضاً سنة 2021 في الوعي (المناخي) والدفاع عن الكوكب"، علماً أن المهرجان يطبق هذه السنة سلسلة من الإجراءات الهادفة إلى الحد من بصمته البيئية، كاعتماد السيارات الكهربائية والإقلال من استخدام الورق واقتطاع مساهمة مناخية من رسوم الحصول على بطاقة اعتماد لحضور العروض.

ومن بين الأعمال التي تُعرض في المهرجان فيلم لوي غاريل "لا كروازاد" من بطولة ليتيسيا كاستا، وفيه "يتولى الأطفال السلطة لحماية الكوكب".

أما الافلام الأخرى فوثائقية، بينها "أنيمال" لسيريل ديون عن مراهقين ملتزمين مكافحة تدهور التنوع الحيوي، و"مارشيه سور لو" للممثلة والمخرجة آيسا مايغا عن آثار الاحترار على بلدة في النيجر، و"لا بانتير دي نيج" لماري أميغيه عن التيبت، و"بيغر ذان آس" لفلور فاسور عن ناشطين شباب، و"أنفيزيبل ديمنز" لراهول جاين عن التلوث في نيودلهي، و"فواياج دو تشيرنوبيل آ فوكوشيما" عن المخاطر النووية.