قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

لندن: أصدرت مؤلفة سلسلة مغامرات "هاري بوتر" التي بيعت منها نصف مليار نسخة في العالم الروائية البريطانية جيه كيه رولينغ الثلاثاء كتاباً جديداً للأطفال بعنوان "The Christmas Pig"، استوحته من نجلها.

خطرت فكرة القصة لرولينغ من دمية محشوة على شكل خنزير أهدتها لابنها ديفيد عندما كان طفلاً، وسرعان ما أصبحت حيوانه المحشو المفضل.

وسعياً إلى تجنب نوبة بكاء في حال فقد ديفيد دميته المحبوبة، اشترت رولينغ نسخة ثانية مطابقة لها، عثر عليها ابنها ذات مرة.

وقالت الكاتبة البالغة 55 عاماً في حديث إلى صحيفة "ذي صنداي تايمز" البريطانية ""ذات يوم فكرت في هذا، في ما يعنيه أن يكون المرء بديلاً، اي ألا يكون الشخص المختار نوعاً ما. وأدركت عندها أني وجدت أخيراً قصتي لعيد الميلاد".

يصدر "The Christmas Pig" في أكثر من 20 لغة، وهو على غرار مغامرات الساحر المبتدئ هاري بوتر التي نُشرت منها سبعة كتب بين عامي 1997 و2007، يتناول "العالم الخفي" و"السحر" لكنهما "مختلفان تماماً".

روت رولينغ في حديثها إلى "صنداي تايمز" أنها رغم بدئها الكتابة وهي في السادسة، لم تشرع في تأليف كتاب للأطفال إلا عندما بلغت الخامسة والعشرين ("هاري بوتر أند ذي فيلوزوفرز ستون").

وقالت "لم تراودني فكرة الكتابة للأطفال قبل ذلك، ليس لأنني اعتقدت أنها أقل أهمية من الكتابة للكبار ... ولكن لأن طفولتي لم تكن سعيدة جداً".

أصدرت رولينغ بعد سلسلة هاري بوتر روايات للبالغين قبل أن تعود إلى أدب الأطفال مع قصة "إيكابوغ" التي نشرتها العام الفائت.