قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

سول: قالت شركة ال.جي-كالتكس اويل كورب ثاني أكبر مصفاة نفط في كوريا الجنوبية اليوم إن العمال المضربين أرغموها على اغلاق مصفاتها في أول مرة تتسبب فيها اضطرابات عمالية في اغلاق مصفاة في واحد من أكبر مراكز التكرير في اسيا.

وتمثل مصفاة ال.جي-كالتكس حوالي ربع الطاقة التكريرية في كوريا الجنوبية وتستحوذ على حوالي 30 بالمئة من سوق النفط المحلية. والشركة مشروع مشترك مملوك مناصفة لكل من مجموعة الكورية الجنوبية وشيفرون تكساكو كورب الامريكية.

وقال المتحدث باسم الشركة ان الاضراب واغلاق المصفاة سيكلفان الشركة نحو 30 مليار وون (25.92 مليون دولار) يوميا.

وتوقف الانتاج في المصفاة الواقعة في يوسو بجنوب البلاد وتبلغ طاقتها 650 الف برميل يوميا يوم الاثنين بعد ان احتل العمال المضربون بعض غرف التحكم الرئيسية.

وقالت وزارة الطاقة انه ليس هناك خطر فوري على امدادات النفط في البلاد وان ال.جي-كالتكس لديها مخزونات تغطي استهلاك 19 يوما. لكن مسؤولا بوزارة الطاقة قال ان الامر قد يستغرق ما يصل الى 20 يوما لاعادة تشغيل المصفاة نظرا لنقص عدد العمال.