قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

حذرت جمعية البنوك المستثمرين الأردنيين من المتاجرة بالأسهم والأدوات المالية عن طريق الإنترنت. وطالب بضرورة توخي المزيد من الحيطة والحذر في تعاملاتهم التجارية ، والتعرف على مدى المخاطر الذي تواجهه استثماراتهم في هذه المجالات، خاصة في تلك الأدوات التي تعد بعائد مرتفع أو تلك الأسهم التي لا تتوفر لديهم معلومات دقيقة عن الشركات المصدرة لها.
وقالت الجمعية في بيان لها إن الغالبية العظمى لمثل هذه الاستثمارات، والتي يكون العائد الموعود عليها أعلى من معدلات العائد على الودائع، تتضمن مخاطر تتزايد ومقدار العائد المعلن، وكثيرا ما تكون النتائج خسارة كبيرة في رأس المال.
وأكدت الجمعية أهمية الإلمام بكل المخاطر المرتبطة بالأدوات الاستثمارية التي سيستثمرون فيها، خاصة تلك الأدوات التي يعد مروجوها بتحقيق مردود مرتفع وسريع في نفس الوقت.
وأضافت إن الاستثمار في الأدوات المالية المختلفة، سواء عن طريق الإنترنت إن أية وسيلة أخرى، يتطلب المعرفة الكافية بمواصفات الأدوات الاستثمارية المنوي الاستثمار فيها ومخاطرها ومعدلات عائدها وربحيتها ودرجة سيولتها والعوامل المؤثرة على قيمتها المستقبلية والجهة المصدرة لها ومدى مصداقية هذه الجهة. وأشارت إلى أهمية حصول كل مستثمر على المعلومات المرتبطة بالأدوات المستثمر بها، خاصة البيانات المالية للشركة ذات العلاقة من خلال موقعها على الإنترنت.