قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

سول: قالت ال.جي-كالتكس اويل كورب ثاني أكبر مصفاة نفط في كوريا الجنوبية يوم الاحد إن مخزوناتها النفطية انخفضت إلى ما يوازي احتياجات 12 يوما وأمرت عمالها المضربين عن العمل بالعودة إلى مواقعهم بحلول يوم الخميس المقبل. وقالت الشركة إنه ليست هناك خطط لاجراء اي محادثات أخرى لتسوية النزاع العمالي المستمر منذ أسبوع. والشركة مشروع مشترك بين مجموعة ال.جي الكورية الجنوبية وشيفرون تكساكو كورب .

وتشهد المخزونات النفطية لدى ال.جي-كالتكس التي تمثل ربع الطاقة التكريرية في كوريا الجنوبية انخفاضا مطردا منذ بدء اضراب العمال يوم الاحد الماضي مما أرغم الشركة على إلغاء صادرات نفط مقررة تبلغ أكثر من ثلاثة ملايين برميل يوميا في تموز(يوليو) وآب (أغسطس). وقالت الشركة في بيان إن المخزونات النفطية انخفضت عن مستواها المعتاد الذي يوازي استهلاك 15 يوما إلى ما يوازي استهلاك 12 يوما فقط بينما ظلت معدلات التكرير عند 70 بالمئة في المصفاة التي تبلغ طاقتها 650 ألف برميل يوميا.

وأدت المخاوف من حدوث أزمة في امدادات النفط من كوريا الجنوبية إلى ارتفاع أسعار المنتجات النفطية مثل وقود الديزل والنافتا منذ اغلاق المصفاة يوم الاثنين الماضي. وهذه أول مرة تتسبب فيها اضطرابات عمالية في اغلاق مصفاة نفط في كوريا الجنوبية. وأمرت ال.جي-كالتكس موظفيها بالعودة إلى أعمالهم بحلول الساعة الثامنة صباح يوم الخميس (2300 بتوقيت جرينتش يوم الاربعاء).