قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

طوكيو: استقر سعر الدولار داخل نطاق محدود يوم الجمعة بعد أن سجل أعلى مستوياته منذ شهرين أمام الين وأعلى مستوياته منذ ستة أسابيع أمام اليورو في نيويورك مع ترقب المستثمرين لبيانات اقتصادية أمريكية ينتظر صدورها في وقت لاحق من اليوم. وشهدت العملة الامريكية ارتفاعات كبيرة هذا الاسبوع بعد أن اشارت أحدث مجموعة من المؤشرات إلى تفاؤل بشأن الاقتصاد الامريكي وتوقعات بارتفاع تدريجي في أسعار الفائدة الرسمية في الولايات المتحدة.

وقال كيكوكو تاكيدا الاقتصادي في بنك أوف طوكيو-ميتسوبيشي "الدولار يرتفع على نطاق واسع توقعا لارتفاع أسعار الفائدة الامريكية في المستقبل." لكن احجام المتعاملين عن التعامل قبيل صدور مجموعة من البيانات منها اجمالي الناتج المحلي الامريكي في الربع الثاني أبقى على الدولار داخل نطاق محدود في التعاملات الاسيوية. وتوقف ارتفاع الدولار أمام الين مع حماس العديد من المصدرين اليابانيين لتحويل الدولار للين في التعاملات في نهاية الشهر. وفي الساعة 0600 بتوقيت جرينتش استقر الدولار حول 111.90 ين دون تغير يذكر عن سعر اقفاله في نيويورك وأقل من أعلى مستوياته منذ شهرين قرب 112.50 ين الذي سجله في نيويورك.

وسجلت العملة الامريكية 1.2045 دولار لليورو دون تغير يذكر عن مستوى اقفالها في نيويورك بعد أن سجلت أعلى مستوياتها منذ ستة أسابيع عند 1.1990 دولار يوم الخميس. وارتفع الدولار في نيويورك وسط توقعات متفائلة بشأن بيانات اجمالي الناتج المحلي وأنباء احتجاز أحد زعماء تنظيم القاعدة البارزين الذي يشتبه أنه شارك في تفجيرات بسفارات أمريكية في أفريقيا في عام 1998 في باكستان.

لكن بعض المستثمرين قالوا ان ارتفاع الدولار نتج بالاساس عن تسوية مراكز شراء قبيل عطلة الصيف. وقال سيا ناكاجيما من ايتوتشو كورب "اعتقد أن عمليات تغطية مراكز الشراء هي التي دفعت الدولار للارتفاع." وأضاف "أصبح من الصعب بيع الدولار بأقل من 110 ينات. لكني لا أعتقد أن عمليات شراء الدولار ستستمر." وحظى الين بدعم ضئيل من أحدث مجموعة من البيانات التي أظهرت أن انتعاش الاقتصاد الياباني يسير على مساره الصحيح رغم استمرار الانكماش المحدود. فهبط مؤشر أسعار المستهلكين الاساسي بنسبة 0.1 بالمئة في يونيو حزيران بالمقارنة بالعام السابق وهي نسبة أقل من 0.2 بالمئة التي توقعها الاقتصاديون. وبلغ معدل البطالة المعدل موسميا 4.6 بالمئة في يونيو دون تغيير عن مايو ايار. في حين هبط متوسط انفاق الاسر اليابانية بنسبة 1.3 بالمئة في يونيو بالمقارنة بالعام السابق. وقال البعض ان الين ربما تضرر بارتفاع أسعار النفط في الفترة الاخيرة نظرا لاعتماد اليابان على واردات النفط.