قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

علي ال غراش من الدوحة: استطاع مهرجان - عجائب صيف قطر 2004- الذي نظمته الهيئة العامة للسياحة في الفترة من 1 إلى 31 يوليو 2004، استقطاب أعدادا كبيرة من الجماهير التي حرصت على التواجد في الدوحة لمتابعة الفعاليات المتميزة من العروض والأنشطة والمسابقات بمختلف مواقع المهرجان إذ انطلقت فعالياته في 1/7/2004 بخيمة هوليداي أون آيس خلف مجمع السيتي سنتر التجاري بعروض بهلوانية مميزة, وحضر حفل الافتتاح جمهور غفير من المواطنين والمقيمين والزوار.

الحملة الترويجية

من أهم الأسباب الرئيسية لارتفاع عدد الحضور و نجاح المهرجان، الحملة الترويجية المتميزة والواسعة للجنة المسؤولة عن تنظيم المهرجان إذ قامت بحملة ترويجية متميزة واسعة على مستوى دول مجلس التعاون الخليجي والعالم، لجذب اكبر عدد من الزوار للمهرجان، لتمضية شهر كامل من التسلية والمتعة والتسوق في أجواء من البهجة والعروض المغرية والفعاليات الثقافية والفنية والتراثية المتميزة. والاستعداد الجيد والمنظم للمهرجان - عجائب صيف قطر 2004- الذي شهد هذا العام إقبالا كبيرا وحضورا قويا، بعد أن استقطب السنة الفائتة حوالي مليونين ونصف مليون سائح, وتأمل اللجنة المسؤولة عن مهرجان 2004 أن يشكل المهرجان إضافة حقيقية لصناعة السياحة في منطقة الخليج، ومن أهم أهداف الحملة الترويجية هو جعل قطر واجهة سياحية أولى في العالم, و واجهة سياحية رئيسية للعائلات.

القطاع العام والخاص

شارك القطاعان العام والخاص في قطر بحماس شديد لإنجاح - مهرجان صيف قطر- ودعمهما لفعالياته من خلال توسيع نطاق العروض المميزة في الأسعار والجوائز وأبرزها ما قدمته الخطوط الجوية القطرية الناقل الوطني لدولة قطر بالتعاون مع الفنادق عن أسعار لا تصدق لجهة تذاكر السفر والاقامة في الفنادق ذات الخدمة العالية في الدوحة، من أجل جذب السياح الاجانب من كافة انحاء العالم، الامر الذي من شأنه التعريف على امكانات قطر و تسليط الضوء على الدور الذي يمكن ان تلعبه قطر على الخريطة السياحية العالمية.، إلى جانب الأسعار التي تقدمها معظم الفنادق والمجمعات التجارية وغيرها من المراكز والمعالم الموجودة في قطر.
مشاركة المجمعات التجارية
تحولت المجمعات التجارية إلى مواقع للفعاليات والأنشطة المسلية والترفيهية والثقافية المتميزة لجميع أفراد العائلة وكان لها دور كبير في نجاح المهرجان في هذا العام ومن اهم تلك المركز التي شهدت الفعاليات مجمع السيتي سنتر وهو اكبر واضخم مجمع تجاري في قطر وأكثر المراكز حيوية وحضورا وتميزا ففي الدور الارضي تقع صالة التزلج التي تعتبر من اكبر واحدث الصالات الثلجية في الخليج حيث تقام عروض التزلج على الجليد والتي تستقطب اعداد كبيرة من الزوار اذ انها تتميز باجواء باردة تختلف عن الجو في الخارج, وفي الدور الأولى تقام العروض الفنية والبهلوانية والفكاهية للفرق المشاركة من جميع دول العالم.
القرية التراثية
تعد القرية التراثية (التي شيدت في الدور الثالث من مجمع سيتي سنتر) من أهم الفعاليات الرئيسية للمهرجان بمشاركة دار الإنماء وحدة التراث التي تعرض 34 حرفة تقليدية تجسد الحياة الشعبية والحرف التقليدية في دولة قطر ومنطقة الخليج منها: غرفة ليلة الدخلة للعروسين, والمطوع, السدو, والعجافة, والحناية, والغزل, والطباخة, والخبازة, وصناعة اللبن, والمدود والسعف, والبشوت, و الخياطة, وغزل الشروخ، وفالق المحار، وصانع القراقير وشباك الصيد، والطواش, النداف، والسفاف, والصائغ، والتطريز، وطحن الحب (الرحى) تجهيز اللبن, بالاضافة لمقهى الفريج الشعبي, وحديقة الحيوانات المحنطة, وقيام فتيات بتشكيل لوحات تراثية وترديد الاناشيد الشعبية, وكانت هذه القرية المتميزة محل جذب للزوار الذين وجدوا في فعاليات القرية التراثية مرآة تعكس صوراً حية لحياة البادية والصحراء.
قرية بشارة
(بشارة اسم الغزال العربي وشعار المهرجان) وهي قرية استكشافية ثقافية علمية مثيرة يأخذ بشارة زوار قريته في رحلة استكشافية ممتعة عبر الزمن لتعريفهم على أهم الإنجازات الكبيرة في تاريخ البشرية وتجارب الشعوب بدءا من تاريخ الفراعنة ووصولاً إلى العالم الحديث والخيال العلمي وانتهاء بإنجازات دولة قطر العلمية والثقافية والتراثية. وفيها يتعرف الزائر للقرية على رجال الكهوف, وحياة الشعوب, كما تم تجهيز القرية بألعاب فكرية، ثقافية، تربوية وترفيهية، إذ يستطيع الأطفال والأهالي قضاء يوم كامل في القرية دون ملل.
فرقة هوليداي اون ايس
بلا منازع تأتي في مقدمة الفعاليات لهذا العام فرقة «هوليداي أون آيس» التابعة لشركة الأعمال المسرحية الترفيهية التي تعتبر من الفرق العالمية المشهورة, ويبلغ عدد مشاهديهاً قرابة خمسة ملايين شخص حول العالم سنويا, قدمت أقوى وأطول عروضها الشيقة والممتعة على الجليد بالعاصمة الدوحة وذلك لأول مرة في المنطقة, وقد قدمت هذه الفرقة استعراضاتها الفنية على الجليد بمشاركة أكثر من 50 راقصا وراقصة يقومون بأداء العديد من العروض الشيقة والحركات البهلوانية في المخيم الذي اعد خصيصا خلف مجمع السيتي سنتر وهذا المخيم مزود بمكيفات للتبريد تتسع لألف وخمسمائة متفرج، بشكل يومي لمدة شهر كامل، وأن جميع استعراضات الفرقة تصاحبها مؤثرات بصرية وضوئية ومؤثرات سمعية تضفي جمالا على أداء الفرقة, ويبلغ سمك المسرح الجليدي 11 سنتيمترا، ويتم يومياً استبدال الطبقة العلوية لجعل السطح مستويا مرة أخرى بعد انتهاء العروض الاستعراضية، ويتم ذلك من خلال ماكينة أخرى تقوم بتقشير طبقة السطح بسمك واحد سنتيمتر تقريباً لتقوم الماكينة الكبرى بتعويضه بطبقة جديدة صالحة لأداء الفرقة وفي سبيل ذلك تستهلك ماكينة صنع الثلج كمية كبيرة من المياه يومياً تتراوح بين 2500 و5000 لتر ماء., وسعر التذكرة 15 ريالا وهو مبلغ في متناول الجميع, في ظل حضور كثيف من المواطنين والمقيمين والزوار بل ان البعض يرغب في الحضور اكثر من مرة للاستمتاع الكبير.
دعم الفعاليات
من اجل جذب جميع المواطنين والمقيمين والزوار للمشاركة في فعاليات مهرجان (عجائب صيف قطر 2004) ، دعمت الهيئة العامة للسياحة أسعار بطاقات الدخول لمختلف فعاليات وجعلها في متناول جميع الشرائح الاجتماعية، وذلك لإتاحة الفرصة أمام أكبر عدد من الجمهور لحضور الفعاليات والاستمتاع بالمهرجان.
الهيئة العامة للسياحة
و حول طموحات وأهداف اللجنة المنظمة والهيئة العامة للسياحة في صناعة السياحة في قطر قال السيد فريد فان آيك الرئيس التنفيذي لـ (الهيئة العامة للسياحة) ان قطر تسير بثبات نحو تدعيم الصناعة السياحية وجعلها عنصراً مهماً في الاقتصاد وقد لعبت الهيئة العامة للسياحة دوراً كبيراً في الترويج لقطر كواجهة سياحية أولى في العالم، الأمر الذي جعلها مقصداً لرجال الأعمال ولانعقاد المؤتمرات وهذا ما شهدته بكثرة هذه السنة. وأضاف فان آيك: إن عجائب صيف قطر تتمتع بالسمعة الجيدة التي اكتسبتها من وراء الإمكانات الهائلة التي يضعها القيمون والمنظمون بتصرف الزوار والسياح، والتسهيلات العديدة المتوافرة، ونحن في الهيئة العامة للسياحة نعرب عن سرورنا البالغ لاننا نلعب دوراً ريادياً في عملية النهوض الاقتصادي في البلاد ولاننا نوفر كل الدعم لحملة الترويج لمهرجان عجائب صيف قطر 2004.
الإعلام والمهرجان
وساهم الإعلام القطري المشاهد والمسموع والمقروء كثيرا في نجاح المهرجان اذ خصص تليفزيون قطر برامج على الهواء مباشرة لتغطية فعاليات المهرجان إلى جانب المشاركة في الفعاليات مما يعطى المشاهد الفكرة الكاملة والشاملة عن أنشطة عجائب صيف قطر، ومن البرامج المميزة والناجحة برنامج صيف بابا لنجا وهو مخصص للأطفال ويقدمه المعلق الرياضي المعروف محمد اللنجاوي ويحتوي على مسابقات للأطفال، في حضور و مشاركة بشارة (الغزال) خلال البرنامج إلى جانب توزيع الهدايا على المشاركين, وشاركت الصحف القطرية بقوة في تغطية المهرجان حيث خصصت جميعها ملاحق يومية حول فعاليات المهرجان بأكثر من لغة, و جريدة الشرق القطرية هي التي تتبنى رعاية جوائز المهرجان.