قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

ناصر العريج من الرياض: بعد أسبوع شهدت فيه السوق السعودية أشد حالات التذبذب بين صعود قوي وتراجع حاد كانت محصلته مكاسب للمؤشر بلغت نسبتها قرابة 2 في المائه نتيجة للارتفاع الجيد لعملاق السوق سابك ذو التأثير الأكبر على المؤشر العام, إلا أن أسهم المضاربات مازال معظمها بعيدة عن أسعارها مطلع الأسبوع الماضي بالرغم من عودتها مجدداً إلى الارتفاع يوم الخميس الماضي (آخر أيام الأسبوع) المقتصر على جلسة واحدة, بعد التصحيح القوي الذي تعرضت له السوق عموماً, وهذه الأسهم على وجه التحديد.

السوق برغم ما تميزت به من انتقائية طوال الأسبوع الماضي وتحولها السريع من المضاربة إلى أسهم العوائد ذات التأثير الواضح للمؤشر العام إلا أن هذا لا يعني تحولاً كاملاً في سوق سمتها ارتفاع السيولة وقوة الطلب مع نقص في المعروض مع عدم إغفال التضخم الحالي لها, إلا أن المحفزات مازالت موجودة حتى الآن, والفيصل سيكون نتائج الشركات مع قرب إعلانات الربع الثاني, لذلك يتوقع أن تشهد قطاعات الصناعة والبنوك والأسمنت والاتصالات إقبالاً من المستثمرين, إلى جانب بعض الشركات المميزة في قطاع الخدمات, مع عدم إغفال التذبذب الذي ربما يكون بين قيعان جديدة هي بمثابة القواعد القوية التي تأسس عليها السوق وقمم جديدة قد تدعمها المحفزات وقوى الشراء في أسهم المؤشر الأهم, وستكون الإعلانات الإيجابية لأسهم قطاعي الخدمات والزراعة هي المحددة لمسار شركاتها.

النفط يعتبر أهم المحفزات للسوق عموماُ ولقطاع الصناعة تحديداً وما يضمه من شركات ثقيلة مرتبطة بالنفط بشكل واضح كسابك والأسمدة والتصنيع والمجموعة السعودية, بالرغم مما يثار حول تراجع أرباح بعض هذه الشركات إلا أن هذا الأمر تحدده أسعار المنتجات البتروكيماوية والتي تشهد ارتفاعاً واضحاً في الأسعار لمعظمها, مع ظهور شائعات بين الحين والآخر عن هذه الشركات مابين إيجابية وسلبية وما تتميز به من إغراء للمستثمرين مقارنة بالشركات الخاسرة ذات الأسعار المتضخمة نسبياً.

قطاع الأسمنت قد تكون له عودة جديدة إلى الأعلى نظير الارتفاع المتواصل للأسعار في ظل ارتفاع الطلب وقلة المعروض مع اتجاه عام لتوسعات جديدة للشركات التي قد تفرض على معظم شركات القطاع زيادة رأس على المدى الطويلة والمتوسط, كما أن أسهماً في قطاع الخدمات قد تدعمها أرباح مميزة كالنقل البحري الذي يشهد ارتفاع واضح في أسعار النقل التي ارتفعت بنسبة 16 في المائه مما قد يدعم أسعار السهم الذي تميز بنشاط واضح وإقبال على الشراء الأسبوع الماضي.