36.4 مليون دولار أرباح بريد الإمارات

nbsp;بهاء حمزة من دبي


nbsp; أعلن بريد الإماراتnbsp; أن ارباحه الصافية للعام الماضي بلغت 36.4 مليون دولار (133 مليون درهم) بزيادة 6 في المئة عن عام 2004، وتوقع عبد الله ابراهيم الدبوس مدير عام بريد الإمارات أن تحقق المؤسسة زيادة في أرباحها للعام الجاري 2006 بنسبة 6 في المئة عن عام 2005 بسبب تبنيها خططا إستراتيجية للارتقاء بالأداء والتوسع في الشراكات والخدمات المقدمة للمستهلكين والعملاء ومد شبكات الاستثمار في خدمات بريدية جديدة إلى خارج نطاق الدولة وتعزيز الشبكة الإلكترونية بين كافة المكاتب في الدولة منوها انه تم اعتماد أكثر من 29.8 مليون دولار (109 ملايين درهم) لمشاريع إنشائية جديدة للعام القادم.

وأشار الدبوس في المؤتمر الصحافي الذي عقد في مقر الإدارة العامة لبريد الإمارات في دبي اليوم للإعلان عن أرباح المؤسسة إلى أن صافي الأرباح للمؤسسة يعكس التطور الملموس في الخطط الإستراتيجية التي تتبعها والتركيز على التوسع في الشبكة البريدية في جميع أنحاء الدولة.

وقال أن المؤسسة نجحت في توسيع قاعدة المستفيدين وتحقيق ارتفاع في الإيرادات اعتمادا على سياساتها في تطوير الخدمات لتشكل حافزا لرفع مستوى الأداء وتحقيق المزيد من العائدات والأرباح خلال السنوات المقبلة.

كما اشار الى تمكن بريد الإمارات خلال العام الماضي من تعزيز وترسيخ مفهوم الجودة والأهمية الاقتصادية لقطاع الخدمات البريدية من خلال تقديم خدمات عالية الجودة للأفراد والشركات في نفس الوقت الذي يقوم فيه بالبحث المستمر عن أفضل الطرق والسبل الاستثمارية التي تمكن المؤسسة من زيادة دخلها مما ينعكس إيجابيا على الميزانية العامة للدولة كونها مؤسسة اتحادية.

وأشار مدير عام بريد الإمارات الى ان انجازات المؤسسة خلال عام 2005 لم تقتصر على زيادة الخدمات البريدية فحسب بل تم إضافة العديد من الخدمات غير البريدية الى جانب تحقيق المؤسسة تنوعا باتجاه تنويع الأعمال كجزء من هدفها الأكبر في تحويل بريد الإمارات إلى شركة قابضة تدير مجالات عمل مختلفة مشيرا الى انه بعد عدة أشهر من العمل والمفاوضات تمكن البريد من انجاز صفقة بقيمة 48 مليون درهم تمثل امتلاك 60 في المئة من أسهم شركة وول ستريت للصرافة.

ولفت الدبوس الى أن إطلاق مؤسسة الإمارات للتسويق والترويج شكل إنعكاسا آخر للتنويع وإضافة جديدة لتقديم حلول متطورة ومتكاملة في مجال التسويق والترويج المباشر فضلا عن النجاح الذي تحقق في مشروع بطاقة المليونير الذي منح بريد الإمارات شهرةً واسعةً في مجال التسويق، كما حققت المؤسسة نجاحا في إضافة خدمات جديدة لمكاتب البريد تشمل بيع الدرهم الإلكتروني وتسجيل الرخص نيابةً عن دائرة التنمية الاقتصادية وطلبات الحصول على رخص قيادة ودفع فواتير هيئة كهرباء ومياه دبي لدى جميع مكاتب البريد وتوفير خدمات مصرفية في 21 مكتبا بريديا بالتعاون مع بنك الاتحاد الوطني ودفع غرامات المخالفات المرورية وتصديق الشهادات العلمية بالتعاون مع وزارة العمل.

وحصل بريد الإمارات على جائزة افضل خدمة جديدة في جائزة quot;ستيفي بيزنيسquot; العالمية كما تمكن من دخول موسوعة جينيس للأرقام القياسية عبر تسجيل رقم قياسي في تكوين أكبر لوحة quot;موزاييكquot; مصنوعة من الطوابع البريدية تحمل صور المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان كما حقق رقما قياسيا في حجم الإرساليات البريدية.

وكان مجلس إدارة بريد الإمارات قد أقر خلال اجتماعه الأخير برئاسة معالي سلطان بن سعيد المنصوري وزير المواصلات رئيس مجلس إدارة بريد الإمارات الميزانية التقديرية للعام المالي 2006.