قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك


سعر البترول المكرر الصينى مازال اقل من سعر السوق الدولى



بكين

بالرغم من الانخفاض الاخير فى اسعار البترول فى السوق الدولية ، فمازال سعر البترول المصفى فى الصين اقل من أى مكان آخر فى العالم.صرح بذلك جيانغ جيه مين مدير عام شركة البترول الوطنية الصينية هنا اليوم /الجمعة/ فى تجمع لكبار مسئولى الشركات العملاقة المملوكة للدولة.

وفى ديسمبر 2006، بلغ سعر البنزين والديزل 5200 يوان (667 دولار امريكى) للطن و4570 يوان للطن فى السوق المحلى وفى سنغافورة بلغت الاسعار 5509 يوان و5352 يوان على التوالى، حسبما ذكر جيانغ.

وتمنع سياسة الحكومة تقلب السعر المحلى للبترول المكرر تماشيا مع السوق الدولية، حسبما ذكر وانغ تيان بو رئيس شركة البترول والكيماويات الصينية (سينوبيك)، اكبر مصنع للبترول.وقال وانغ ان الارباح الضخمة لشركات البترول الصينية العملاقة فى الاعوام الاخيرة ترجع الى وجود ادارة داخلية افضل وليس لاسعار البترول الاخذه فى الارتفاع.

واوضح ان تكاليف التشغيل فى سينوبيك انخفضت بواقع 10 ملايين يوان سنويا.واضاف انه من اجل ضمان استقرار امدادات البترول فى الصين ، عانت مصافى البترول من خسائر ضخمة بسبب الاسعار المحددة للبترول المكرر فيما ارتفعت الاسعار الدولية.وذكر جيانغ ان شركة البترول الوطنية الصينية سلمت ثلث ارباحها للحكومة كضرائب.