قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

رانيا تادرس من عمان

في ظل موجة التذمر التي تجتاح الشارع الاردني حول ارتفاع الأسعار حسمت الحكومة الأردنية واللجنة المالية في مجلس النواب الاردني اليوم قرارها بزيادة زيادة رواتب العاملين في الدولة لموازنة العام 2008 ، بمبلغ 50دينار لمن تقل رواتبهم عن 300دينار شهريا ، في حين الفئة التي تزيد رواتبهم عن 300 دينار تكون زيادتهم 45 دينار .
وقررت الحكومة الاستمرار بدعم اسطوانة الغاز بسعر 5ر2 دينار لتباع للمواطنين بسعر 5ر7 دينار حتى نهاية 31 آذار المقبل على أن تباع بعدها بالسعر العالمي . وكما انه ما الأعلاف فسيبقى مدعوم حتى نهاية آذار المقبل.

وقال رئيس اللجنة المالية خليل عطية بعد طول نقاشات مع الحكومة لزيادة رواتب الموظفين في ظل موجة غلاء الأسعار تم الاتفاق مع الحكومة على رقم 45 و50 دينار زيادة رواتب خصوصا أن نية الحكومة كانت تتراوح بزيادة 30 ndash; 35 دينار فقط .
ويذكر أن القرار يشمل العطية إلىلعسكريين العاملين والمتقاعدين وتلك الزيادة ستكون على الأساسي والإجمالي للراتب
وطالبت اللجنة المالية وفق النائب عطية مع وزير المالية حمد الكساسبة على quot; تخفيض النفقات بنسبة 70 مليون دينار ، و200 ألف ، والنفقات الطارئة والمتفرقة لوزارة المالية بمقدار 50 مليون ليصبح التخفيض بمقدار 120مليون ومتفرقات quot; .

وفيما يتعلق بالأعلاف لفت عطية إلى انه quot; تم تأجيل رفع الدعم عن الأعلاف إلى حين تعداد مواشي للثروة الحيوانية تقوم به وزارة الداخلية والزراعة وعرفة العدد الحقيقي .

وشددت اللجنة المالية على ضرورة عدم رفع أسعار الكهرباء ، وكذلك إعفاء الأدوية والسلع الأساسية وفي هذا السياق ،أشار عطية إلى رئيس الوزراء نادر الذهبي وعد quot; بدراسة هذا الأمر بجدية وبشكل ايجابي وإعفاء تلك السلع من الضرائب والجمارك عليها .


إلى ذلك اتفقت اللجنة المالية مع الذهبي على عدد من الأمور تطبق اعتبارا من شباط المقبل quot; عدم رفع أسعار الكهرباء نهائيا ، وكذلك quot; ورفع اسطوانة الغاز ابتداء من الأول من نيسان الإضافة إلى أن يكون هنالك دعم نقدي مباشر للأفراد غير العاملين الذي يقل دخلهم السنوي عن 1000 دينار ، فالحكومة التزمت بتقديم مساعدات quot;


وستقوم اللجنة المالية برفع التقرير النهائي إلى مجلس النواب صبيحة يومغدا الاثنين ليستمع المجلس إلى رد الحكومة وبعد ذلك مناقشة النواب على الموازنة ليتم التصويت على مشروع قانون الموازنة العامة لسنة 2008 في بحر الأسبوع الذي يليه quot;

وطالبت اللجنة الحكومة تخفيض النفقات الرأسمالية بما قيمته نحو 168 مليون دينار إلا أن الحكومة لم تتمكن من تخفيض سوى 70 مليون دينار جارية حيث تم اقتطاع جزء من كل وزارة وكان مجلس النواب من الجهات التي اقتطع من موازنتها ، بالإضافة إلى 50 مليون من النفقات الاضطرارية لوزارة المالية وقدمت الحكومة للجنة المالية قائمة بالبنود التي يمكن تخفيضها .

وفي تصريح رسمي لوزير المالية حمد الكساسبة في تصريح لوكالة الأنباء الأردنية بتراء أن quot; عملية تحرير أسعار المشتقات النفطية ستبدأ بعد إقرار الموازنة لكن الحكومة ستستمر بدعم اسطوانة الغاز بسعر 5ر2 دينار لتباع للمواطنين بسعر 5ر7 دينار حتى نهاية 31 آذار المقبل على أن تباع بعدها بالسعر العالمي. وقدرت مصادر وزارة المالية السعر العالمي الحالي لاسطوانة الغاز بنحو 10 دنانير.

وبخصوص لأعلاف أكد الدكتور الكساسبة أن الحكومة مستمرة كذلك في دعم الأعلاف حتى نهاية آذار المقبل لتدخل بعد هذه التاريخ مرحلة التحرير بالكامل على أن تستمر الحكومة في إنشاء صندوق الأعلاف الذي خصصت له 20 مليون دينار كما ورد في حزمة الأمان الاجتماعي في مشروع قانون الموازنة العامة 2008.