قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

بوسطن: أظهرت بيانات نشرت يوم الاربعاء أن متوسط ايجارات الشقق في الولايات انخفض في الربع الاخير من العام الماضي بسبب عزوف الامريكيين عن الانفاق بفعل الركود الاقتصادي الحاد وارتفاع البطالة.

وأوضحت الدراسة التي أجرتها شركة ريس للابحاث العقارية أن الايجارات في الربع الاخير من عام 2008 انخفضت بنسبة 0.4 في المئة للمرة الاولى منذ أوائل عام 2003.

وزادت نسبة الشقق الخالية الى 6.6 في المئة وهو مستوى لم يسجل منذ الربع الاول من عام 2005 ارتفاعا من 5.7 في المئة قبل عام.

وقال فيكتور كالانوج مدير الابحاث في ريس يوم الثلاثاء انه لان معظم الامريكيين لا ينتقلون عادة الى مسكن جديد في الربع الاخير من العام لاقتراب الشتاء وموسم الاعياد فان انخفاض الايجارات يظهر حرص الملاك على شغل الوحدات الخالية بسرعة.

وترجع بدايات الازمة الاقتصادية العالمية الحالية الى انخفاض أسعار المساكن في الولايات المتحدة في منتصف العقد الحالي اذ أدى الى انهيار سوق الاقراض العقاري للشريحة عالية المخاطر الذي تحول فيما بعد الى أزمة ائتمان عالمية.

ولا يقتصر انخفاض الاسعار على العقارات السكنية. فقد أظهرت بيانات شركة ريس أن أسعار الايجارات للمكاتب في مختلف أنحاء الولايات المتحدة انخفضت بنسبة 1.2 في المئة في الربع الاخير مع ارتفاع نسبة المكاتب الخالية بفعل الركود الاقتصادي.