قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

لندن: قال مفوض الصناعة بالاتحاد الأوروبي جونتر فيرهوجن، إن مستقبل صناعة السيارات في أوروبا quot;قاسquot; وأنه لا توجد أي ضمانات بأن كل الشركات الأوروبية الرئيسية ستنجو من الركود.
وقال فيرهوجن في مقابلة مع راديو بي.بي.سي quot;أقل ما يقال عن مستقبل الصناعة أنه قاس. شاهدنا تراجعا كبيرا في مبيعات السيارات خاصة في الربع الأخير من 2008 بانخفاض أكثر من عشرين في المائة ونتوقع تراجعا آخر بنسبة 20 في المائة خلال 2009 سيؤثر على مئات الآلاف إن لم يكن الملايين من العمال.quot;
وأضاف quot;لا توجد ضمانات بأن كل الشركات الأوروبية الرئيسية ستنجو من الأزمة.quot;
وأوضح أن المشكلة ظهرت بسبب تزامن أزمة في الطلب قصير الأجل بسبب ضعف ثقة المستهلك مع زيادة الطاقة الانتاجية عن الطلب بأوروبا.
وقالت رابطة شركات صناعة السيارات الأوروبية أن مبيعات سيارات الركوب الجديدة بأوروبا تراجعت 7.8 في المئة في العام الماضي في أكبر انخفاض منذ 15 عاما.
ويعقد الاتحاد الأوروبي اجتماعا وزاريا يشارك فيه فيرهوجن في بروكسل في وقت لاحق يوم الجمعة لبحث سبل مساعدة صناعة السيارات التي تأثرت بشدة بأزمة الائتمان العالمية وتراجع انفاق المستهلكين