قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

تأمل الدول السوفياتية الثلاث سابقاً روسيا وقازاخستان وروسيا البيضاء في الانضام إلى منظمة التجارة العالمية معاً كوحدة جمركية واحدة في أقرب وقت ممكن.

جنيف: قال مفاوضون، يمثلون روسيا وقازاخستان وروسيا البيضاء، أمس الخميس، إن الدول الثلاث السوفيتية سابقاً تأمل في الانضام إلى منظمة التجارة العالمية معاً كوحدة جمركية واحدة في أقرب وقت ممكن.

لكن في تراجع عن خطة الوحدة الجمركية، التي أعلنت في يونيو (حزيران)، أكدت الدول الثلاث أنها ستتقدم بطلباتها كدول منفصلة، للمحافظة على ما تفاوضت بعناء بشأنه، مع التنسيق معاً عن قرب في المحادثات.

وفي ما يتعلق بالوحدة الجمركية، التي تسري في أول يناير (كانون الثاني) 2010 لتطبيق رسوم جمركية خارجية مشتركة، سيتعين على قازاخستان وروسيا إعادة التفاوض على بعض الرسوم الجمركية على الواردات، التي اتفقت عليها بالفعل مع أعضاء في منظمة التجارة العالمية.

وقال ماكسيم ميدفيدكوف كبير المفاوضين الروس في محادثات منظمة التجارة العالمية في مؤتمر صحافي، بعدما إطلعت الدول الثلاث الأعضاء في المنظمة على خطط الانضمام المعدلة quot;الآن عدنا للمحادثاتquot;.

وقال quot;نعتقد بشدة أن هذا المشروع سيسهل التجارة والاستثمار وسيكون مواتيا للعمل ... وسيسهم في الجهود الكلية لاعضاء منظمة التجارة العالمية أن يروا عالما يستند الى نفس القواعد مع حد أدنى من الحواجز التجارية.quot;

وستبدأ الدول الثلاث المشاورات مع الأعضاء بدءاً من يوم الجمعة، وهي تنتظر الاستئناف الرسمي للمفاوضات.

مفوضية أوروبا تحث روسيا على الانضمام لمنظمة التجارة

ويعتقد كثير من المسؤولين من أعضاء منظمة التجارة العالمية أن المجهود اللازم لجمع الدول الثلاث المرشحة سيؤخر العملية أكثر، وربما يثبت أنه من المستحيل للدول الثلاث الانضمام في الوقت نفسه.

وأملت المفوضة التجارية للاتحاد الأوروبي كاثرين أشتون في ألا تتخلى روسيا عن إمكانية الانضمام إلى منظمة التجارة العالمية على حدة.

وتقول موسكو إنها تريد الانضمام إلى المنظمة في توقيت متزامن مع روسيا البيضاء وقازاخستان. وهي تحاول منذ أكثر من عشر سنوات أن تنضم إلى منظمة التجارة العالمية، المؤلفة من 153 دولة، وتمثل أكبر اقتصاد مازال خارج المنظمة.