قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

القاهرة: قال نائب الرئيس التنفيذي لشركة اتصالات الجزائر المملوكة للدولة ان الشركة ستنفق ستة مليارات دولار لتحديث أنشطتها للخطوط الثابتة والهاتف المحمول خلال السنوات الخمس المقبلة.

وقال شريف يايسي على هامش مؤتمر للاتصالات بالقاهرة quot;سنستثمر بين 2009 و2014 ستة مليارات دولار لتحديث كل من عمليات الخطوط الثابتة والهاتف المحمول.quot;

وأضاف quot;سنستثمر الاموال في تطوير التكنولوجيا التي نستخدمها وشراء معدات جديدة لشبكاتنا بالكامل.quot;

وأوضح أن هذا المبلغ جزء من خطة حكومية أوسع قيمتها 150 مليار دولار لتحديث البنية الاساسية بالجزائر.

وتسعى اتصالات الجزائر الى تحقيق نمو قدره خمسة بالمئة في قاعدة مشتركيها في الخطوط الثابتة و20 بالمئة في مشتركي الهاتف المحمول عام 2010.

وقال يايسي ان نشاط الخطوط الثابتة لديه ثلاثة ملايين خط مقابل تسعة ملايين مشترك في وحدتها للهاتف المحمول موبيليس. وتحتكر اتصالات الجزائر خدمة الخطوط الهاتفية الثابتة في البلد الذي يقطنه نحو 35 مليون نسمة.

وتتنافس اتصالات الجزائر في نشاط الهاتف المحمول مع وحدات تابعة لمجموعة أوراسكوم تليكوم المصرية والشركة الوطنية للاتصالات المتنقلة (وطنية) الكويتية التابعة بدورها لشركة اتصالات قطر (كيوتل).

وقال يايسي quot;الخطوط الثابتة تواجه منافسة شرسة من مشغلي الهاتف المحمول في الجزائر مثلما هو الحال في بقية أنحاء العالم.quot;

ومن المقرر خصخصة اتصالات الجزائر ثاني أكبر شركة للهاتف المحمول ولخدمات الانترنت في البلاد لكن العملية تأجلت أكثر من مرة.