قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

تونس: بلغت نسبة التضخم في تونس 3.5 % خلال الأشهر التسعة الأولى من العام الحالي، مقابل 5.3 % في الفترة نفسها من العام السابق.

وسجل البنك المركزي التونسي، الذي عقد اجتماع مجلس إدارته الشهري لتقويم الوضع الاقتصادي للبلاد، تراجعاً في حجم المبادلات التجارية مع الخارج، تحت تأثير انخفاض الأسعار، خاصة في قطاعات الطاقة والفوسفات ومشتقاته.

ووفق بيان للبنك، فقد تواصل فائض السيولة على السوق النقدية في شهر أكتوبر المنصرم، الأمر الذي استدعى تدخل البنك المركزي لامتصاص مبلغ وسطي بـ 942 مليون دينار تونسي (حوالي 725 مليون دولار).

واستقر معدل نسبة الفائدة اليومية في السوق النقدية في حدود 4.24 %، فيما تراجع الدينار التونسي منذ بداية العام بـ 2.6 %مقابل اليورو، وحقق ارتفاعاً بـ 1.4 % أمام الدولار الأميركي.