قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

دافع محافظ البنك المركزي الأردني، أمية طوقان عن ربط العملة الأردنية الوطنية، الدينار بالدولار الأميركي، قائلاً إن السياسة أثبتت أنها مجدية للصادرات الوطنية.

عمّان: يواصل البنك المركزي واصل الاعتماد على نظام سعر الصرف الثابت للدينار مقابل الدولار الأميركي، إذ أثبت هذا النظام بأنه الأنسب والأمثل للاقتصاد الأردني، في ضوء دوره في تعزيز الثقة بالدينار الأردني، كوعاء جاذب للمدخرات المحلية، إلى جانب تعزيز تنافسية الصادرات الوطنية، فضلاً عن جذب الاستثمارات الأجنبية. ذكرت وكالة أنباء quot;بتراquot; الأردنية الرسمية أن

وقال محافظ البنك المركزي الأردني، أمية طوقان، اليوم quot;علاوة على ذلك، ساهمت السياسات النقدية، بما فيها سياسة الربط مع الدولار، في إزالة ظروف عدم اليقين بالنسبة إلى المستثمرين والمصدرين على حد سواء، ما ساعد في تهييئة البيئة الجاذبة للاستثمارquot;.

وأشار طوقان إلى أن نسبة الديون غير العاملة للبنوك التجارية الأردنية ارتفعت إلى 6.4 % في العام الحالي، مقارنة بنسبة 4.2 % في نهاية عام 2008، بسبب الأزمة المالية العالمية.

وأوضح محافظ البنك الأردني أن البنك سوف يواصل في العام المقبل تبني سياسات تركز على استقرار الدينار والقطاع المصرفي.