قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

لندن: هبط الجنيه الإسترليني إلى أدنى مستوى في شهر مقابل اليورو اليوم الاثنين، متأثراً بهبوط مؤشر ثقة المستهلكين البريطانيين، الذي أبرز ضعف الاقتصاد المحلي.

وارتفع اليورو ربع نقطة مئوية خلال اليوم، ليصل إلى 91.38 بنس، مسجلاً أعلى مستوى منذ أواخر أكتوبر/ تشرين الأول.

وتراجع الإسترليني إلى 1.6456 دولار، متخلياً عن مكاسبه المبكرة، ومنخفضاً عن أعلى مستويات اليوم عند 1.6593 دولار.
كما تأثرت العملة البريطانية بالمخاوف بشأن القطاع المالي في دبي، في ضوء الاستثمارات الكبيرة للنبوك البريطانية في المنطقة.