قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

الدوحة: أكدت قطر والإمارات الاثنين ارتياحهما إزاء المستويات الحالية لأسعار الخام. وقال وزير الطاقة والصناعة القطري عبدالله بن حمد العطية quot;إن سعر النفط في الوقت الحالي مناسب، وهو يتناسب مع ما يحصل في الاقتصاد العالمي، بحيث يحصل التوازنquot;.

وأضاف العطية في تصريحات للصحافيين، على هامش المؤتمر العالمي لتكنولوجيا البترول الذي انطلقت فعالياته في الدوحة الاثنين quot;نحن يجب أن نتكيف مع ما يحدث في السوق، فهناك انخفاضات في أسعار النفط، وفي أسعار المشتقات النفطية، ويجب أن نكون واقعيينquot;.

واعتبر أنه لا يجب المقارنة quot;بين الأسعار اليوم وأسعار النصف الأول من العام 2008، لأنها سنة استثنائيةquot;، مستبعداً أن يتكرر ما حدث في العام 2008 بالنسبة إلى أسعار النفط والغاز وباقي المشتقات.

وحول التوقعات بشأن نهاية الأزمة الاقتصادية العالمية، قال العطية quot;إن هناك انتعاشاً في آسيا وبوادر تحسن، وقد رأينا ذلك، وآسيا تقود العالم في ذلك الانتعاش، وأوروبا والولايات المتحدة لا زالتا في محاولة للخروج، وباعتقادي فإن العام 2010 سيكون أفضل من العام 2009quot;.

من جانبه، قال وزير الطاقة الإماراتي محمد بن ظاعن الهاملي في تصريحات للصحافيين إن quot;الأسعار تخضع للعرض والطلبquot;، معتقداً حالياً بأن الأسعار الحالية للنفط تعتبر أسعاراً جيدة، تساعد الدول المنتجة على الاستمرار في رفع الطاقة الإنتاجية، وخاصة دول الخليج التي لديها طاقات كبيرةquot;.

وأضاف إن quot;الطلب العالمي سيستمر في الارتفاع، ولا بد أن يكون هناك خام يوافق الانتعاش في الطلب العالميquot;. وتعد الإمارات ثالث أكبر منتج في منظمة الدول المصدرة للنفط quot;أوبكquot;. أما قطر، التي تعد صغار المنتجين في الكارتيل، باتت أكبر مصدر للغاز الطبيعي المسال في العالم، وصاحبة ثالث أكبر احتياطي غازي.