قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

تراجعت أسعار الذهب في أوروبا اليوم الخميس، إذ دفعت المخاوف بشأن سلامة الأوضاع المالية في اقتصادات منطقة اليورو، العملة الأوروبية الموحدة، إلى التراجع أمام الدولار.

لندن: تراجعت أسعار الذهب في أوروبا اليوم الخميس، إذ دفعت المخاوف بشأن سلامة الأوضاع المالية في اقتصادات منطقة اليورو، العملة الأوروبية الموحدة، إلى التراجع أمام الدولار، مما حد من الإقبال على المعدن الأصفر كأداة استثمار بديلة.

ولا تزال الأسعار بعيدة من أقل مستوى سجلته في الجلسة السابقة، إذ شجّع التراجع الأخير في سعر الذهب بعض المستثمرين على العودة إلى السوق.

وسجلت الأسعار الفورية للذهب 1125.75 دولار للأوقية الساعة 10:31 بتوقيت غرينتش مقابل 1128.80 دولار في أواخر تعاملات نيويورك أمس الأربعاء. وكان الذهب قد انخفض إلى 1116.80 دولار أمس الأربعاء في أدنى مستوى له منذ 13 نوفمبر/ تشرين الثاني.

واستبعد محللون العودة إلى الاتجاه الصعودي في الذهب، الذي دفع المعدن الأصفر لمستويات قياسية عند 1226.10 دولار للأوقية منذ أسبوع قبل نهاية العام.

وقال أولي هانسن، المدير الكبير في ساكسو بنك، quot;شهدت أسعار الذهب اتجاهاً تصحيحياً، وعادت المؤشرات الفنية إلى طبيعتها، وبالتالي يمكنها أن تعود للارتفاع على هذا الأساسquot;.

إلا أنه رجّح أن يرتفع السعر في 2010. وقال quot;لا يزال هناك الكثير من عدم التيقن في العام المقبل، وهو ما سيدعم المعادن النفيسة. وسنشهد ارتفاعات جديدة في العام الجديدquot;.

وانخفضت الفضة إلى 17.35 دولار للأوقية مقابل 17.38 دولار في نيويورك. ونزل سعر البلاتين إلى 1412 دولاراً للأوقية من 1416.50 دولار أمس الأربعاء. وسجل البلاديوم 361 دولاراً انخفاضاً من 362 دولاراً.