قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

عمّان - إيلاف: قامت دائرة الإحصاءات العامة في الأردن بإجراء مسح ميداني لمعاصر زيت الزيتون لتقدير كميات الإنتاج خلال موسم عام 2009. وأشارت النتائج الأولية خلال الفترة 20/10/2009 (تاريخ بدء تشغيل المعاصر) و30/11/2009 إلى أن إجمالي كمية ثمار الزيتون المستخدمة في العصر قد بلغت 68.693 طناً بارتفاع مقداره 48% عن الكمية المستخدمة في الفترة نفسها من عام 2008، والبالغة 46.373 طناً.

وبينت النتائج أن كمية زيت الزيتون الناتجة من العصر قد ارتفعت بما نسبته 43% مقارنة بالكمية المنتجة خلال الفترة عينها من عام 2008، حيث بلغت 12.185 طناً مقابل 8.533 طن في عام 2008.

ويشير الإحصاء إلى أن محافظة إربد قد احتلت المرتبة الأولى في كمية إنتاج ثمار الزيتون وزيت الزيتون، حيث بلغت كمية ثمار الزيتون المستخدمة في العصر 15.358 طناً، وكمية زيت الزيتون الناتجة من العصر 2.926 طناً عام 2009. بينما كانت محافظة العقبة الأقل إنتاجاً خلال الفترة 20/10-30/11/2009. كما إنها المحافظة الوحيدة التي انخفضت فيها كميات الإنتاج عن عام 2008، حيث بلغت كمية ثمار الزيتون المستخدمة في العصر 60 طناً، وكمية زيت الزيتون الناتجة من العصر 10 طن.

وتشير نتائج المسح إلى وجود انخفاض في نسبة التصافي المئوية، حيث بلغت 17.7% مقابل 18.4% في عام 2008 وللفترة نفسها. الجدير بالذكر أن إجمالي عدد المعاصر في الأردن قد بلغ 110 معصرة في عام 2009، منها 103 معصرة عاملة، وعدد المعاصر الحديثة 101 معصرة.