قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

أعلنت جمعية الاتحاد الدولي للنقل الجوي quot;أياتاquot; أن شركات الطيران ستخسر 5.6 مليارات دولار في 2010، مع مراجعة توقعات خسائرها في ظل تفاوت المعطيات المتعلقة بالانتعاش الاقتصادي.

جنيف: أعلنت جمعية الاتحاد الدولي للنقل الجوي quot;أياتاquot; الثلاثاء أن شركات الطيران ستخسر 5.6 مليارات دولار في 2010، مع مراجعة توقعات خسائرها في ظل تفاوت المعطيات المتعلقة بالانتعاش الاقتصادي.

وأشارت الجمعية في بيان إلى أن quot;الاتحاد الدولي للنقل الجوي راجع توقعاته المالية للعام 2010، والتي ستتحمل خسائر إجمالية صافية متوقعة من 5.6 مليارات دولار، بدلاً من 3.8 مليارات دولار، وفق التوقعات السابقةquot;.

ومع ذلك، تشكّل الأرقام الجديدة نصف الخسائر التي يتوقع أن تتكبدها شركات الطيران خلال سنة 2009، وتصل إلى 11 مليار دولار، مع اتجاه الاقتصاد ببطء نحو الخروج من الأزمة. ولم تغير أياتا توقعاتها بالنسبة إلى العام 2009.

وقال جيوفاني بيزينياني، المدير العام لأياتا، خلال مؤتمر صحافي في جنيف، quot;نوشك على توديع سنة رهيبة تختتم عقداً رهيباً. لقد خسرت شركات الطيران بين العام 2000 والعام 2009، 49.1 مليار دولار، أي ما معدله 5 مليارات دولار سنوياًquot;. وتضم أياتا نحو 230 شركة طيران، تمثل 93% من النقل الجوي الدولي.