قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

قفز الدولار لأعلى مستوى في ثلاثة أشهر أمام سلة عملات بدعم من لهجة متفائلة من المركزي الأميركي، فيما تراجع اليورو بفعل مخاوف في اليونان.

لندن: قفز الدولار لأعلى مستوى في ثلاثة أشهر أمام سلة عملات اليوم الخميس، بدعم من لهجة متفائلة من قبل مجلس الاحتياطي الاتحادي (البنك المركزي) الأميركي، فيما تراجع اليورو بفعل مخاوف جديدة بشأن سلامة النظام المالي في اليونان.

وانخفض اليورو لأدنى مستوى له أمام الدولار، منذ مستهل سبتمبر/ أيلول، بعدما كسر مستوى الدعم عند 1.45 دولار، وأثار موجة من عمليات بيع لوقف الخسائر، ليصل قرب 1.43 دولار.

وارتفع مؤشرالدولار، الذي يقيس أداء العملة الأميركية أمام ست عملات رئيسة، إلى 77.823، في أعلى مستوى له منذ أوائل سبتمبر. وكان قد ارتفع 0.9 % خلال اليوم إلى 77.701.

وكانت المخاوف بشأن المتاعب المالية في منطقة اليورو قد تزايدت، مع تعرّض اليونان لثاني تخفيض في تصنيفها الائتماني في أسبوع أمس الأربعاء.

ونزل اليورو نحو سنتين عن إغلاق نيويورك مساء الأربعاء إلى 1.4330 دولار، وفقاً لبيانات رويترز. وبحلول الساعة 12:22 بتوقيت غرينتش، بلغ اليورو 1.4359 دولار، لينخفض 1.2 % خلال اليوم. كما تراجع أكثر من 1 % أمام الين إلى 128.93 ين.

وقال ستيف بارو محلل العملات لدى ستاندرد بنك quot;يعاني اليورو نتيجة المشكلات وقضايا الديون المتعلقة بدول منطقة اليورو والتي يمكن أن تشكل عائقاً كبيراً أمام المنطقةquot;. وتوقع أن يتراجع اليورو إلى 1.42 أو 1.41 دولار في الأجل القريب.

وكانت مؤسسة ستاندرد أند بورز للتصنيف الائتماني قد خفضت التصنيف الائتماني لأصول اليونان درجة إلى (زائد BBB) من (-A) أمس الأربعاء.

وانخفضت عملات أخرى أمام الدولار، إذ سجل الجنيه الإسترليني أقل مستوى في شهرين عند 1.6080 دولار، وبلغ الفرنك السويسري أدنى مستوى في ثلاثة أشهر عند 1.0507 فرنك للدولار.

وقال متعاملون إن التحركات لم تنتج من العوامل الأساسية، بقدر ما تأثرت بتغطية مراكز مدينة بالدولار قبل نهاية العام. وارتفع الدولار لفترة قصيرة فوق 90 يناً، للمرة الأولى منذ نحو أسبوعين، لكن متعاملين أوضحوا أن طلبيات صادرات يابانية قرب 90 يناً حدّت من المكاسب.