قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

دبي: قالت صحيفة quot;ذي ناشنلquot; الإماراتية الأحد أن إمكانية دفع مجموعة دبي العالمية ديون شركاتها العقارية بشكل كامل ما زالت مطروحة، الأمر الذي أكدته بحسب الصحيفة محادثات مسؤولين من دبي مع الدائنين في لندن.

وذكرت الصحيفة نقلاً عن مشاركين في المحادثات قولهم إن quot;إمكانية إعادة دفع (الديون) كاملة للمصارف طرحت كأمر ممكن على المدى المتوسطquot;.

وكان عم حاكم دبي الشيخ أحمد بن سعيد آل مكتوم، الذي يرأس اللجنة المالية العليا لحكومة الإمارة، ونائبه محمد الشيباني، سافرا إلى لندن لمناقشة مشاكل ديون مجموعة دبي العالمية التابعة لحكومة دبي، وذلك بعد طلب المجموعة الشهر الماضي تجميد استحقاقات جزء من ديونها ضمن عملية إعادة هيكلة.

وقال أحد المشاركين في المحادثات طالباً عدم الكشف عن اسمه quot;لقد أوضحا أن هناك عدداً من الإمكانيات التي تراها حكومة دبي ممكنة أو مرغوب فيها بالنسبة إلى دبي العالمية، ودفع الديون كاملة هي واحدة من هذه الإمكانياتquot;.

وبعدما دفعت شركة نخيل العقارية، التابعة لمجموعة دبي العالمية، صكوكاً مستحقة في 14 كانون الأول/ديسمبر بقيمة 4.1 مليار دولار، باتت قيمة الديون التي تسعى المجموعة إلى إعادة هيكلتها بحدود 22 مليار دولار.

ويعتقد أن نصف هذه الديون مستحقة لمصارف، فيما يعتقد أن المصارف البريطانية لها خمسة مليارات دولار من هذه الديون.
وسيعقد ممثلو دائني دبي العالمية الاثنين اجتماعاً في دبي، ضمن أول جلسة محادثات رسمية لحل مشكلة ديون المجموعة، بحسب الصحيفة الإماراتية.

وكانت دبي فاجأت العالم عندما دفعت صكوك نخيل المستحقة في اللحظة الأخيرة، وذلك بفضل حصول الإمارة على دعم مالي بقيمة 10 مليار دولار من أبوظبي.

وتقدر ديون دبي ككل، الحكومة والشركات التابعة لها، بما بين 80 ومئة مليار دولار، بينما كانت ديون دبي العالمية تقدر بـ59 مليار دولار قبل دفع صكوك نخيل.