قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

الرياض: أفادت صحيفة سعودية يوم السبت أن معظم أعضاء منظمة أوبك متفقون على أن الالتزام بحصص انتاج النفط الحالية سيكون أفضل لاستقرار أسعار الخام من فرض قيود جديدة.

ونقلت صحيفة الرياض عن مصادر بالمنظمة قولها quot;جل أعضاء الاوبك يتفقون على أن التركيز على التقيد بالتخفيضات الحالية أبلغ أثرا على استقرار الاسعار من اقرار تخفيضات جديدة.quot;

وأضافت المصادر أن خفض الانتاج قد يعطي quot;اشارات خاطئة للسوق العالمية لن تكون في صالح مستثمري الثروات الهيدركربونية ولن تساند انعاش الاقتصاد الكوني.quot;

ويبدأ وزراء أوبك المحادثات غدا الاحد في فيينا وسط مخاوف بشأن زيادة المخزونات وتأثير التباطوء الاقتصادي على استهلاك الوقود.

وفي تقريرين شهريين صدرا يوم الجمعة خفضت كل من أوبك ووكالة الطاقة الدولية توقعاتها للطلب العالمي مما يبرز تأثير تراجع الناتج الاقتصادي على الطلب على الطاقة.

وحتى مع تراجع الطلب قالت وكالة الطاقة الدولية التي تمثل مصالح المستهلكين ان الالتزام الكامل بالقيود التي اتفقت عليها أوبك بالفعل سيكون كافيا للوصول بانتاج المنظمة الى مستوى يقل 1.6 مليون برميل يوميا عن حجم الطلب على نفطها في 2009.

وبشكل منفصل نقلت وكالة الانباء الكويتية (كونا) عن وزير النفط الكويتي قوله يوم السبت ان نسبة التزام أعضاء أوبك بتخفيضات الانتاج تبلغ 80 في المئة وان هذا quot;أمر مشجع جداquot;.

ولم تصدر بعد تصريحات علنية عن السعودية أكبر أعضاء أوبك وأكثرهم نفوذا.

وتقول مصادر ان المملكة التي تحملت حتى الان عبء الجانب الاكبر من تخفيضات الانتاج تؤكد على الحاجة الى تشديد درجة التزام أعضاء اخرين بالمنظمة.