قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك


حسن الأحمري ndash; الرياض: خسر مؤشر الأسهم السعودية في نهاية تداولات اليوم الأحد 216 نقطة، لينحدر إلى مستوى 5250 بمعدل انخفاض 4 %، كعملية جني أرباح مرتفعة، خصوصاً على سهم سابك الذي أثّر عى قطاع الصناعات البتروكيماوية، وبالتالي على المؤشر الرئيس للسوق.
وتم تداول 390 مليون سهم بتنفيذ 239 ألف صفقة، وسط حجم سيولة مرتفع حوالي 8.5 مليار ريال.
وانخفضت كل القطاعات، وكان أبرزها قطاع الصناعات البتروكيماوية بنسبة 6.4 %، وكذلك قطاع المصارف بنسبة 4 %، بحكم أنها من أهم القطاعات في السوق.
وحققت شركة المملكة القابض أعلى ارتفاع بنسبة 9.8 %، مواصلة سلسلة ارتفاعاتها منذ 3 جلسات متتالية، فيما خسرت شركة تبوك الزراعية وساب تكافل بنسبة 10 % كأكثر الشركات هبوطاً.

وأوضح الخبير الاقتصادي وعضو جمعية الاقتصاد السعودية عبدالحميد العمري، أن هذا الانخفاض هو نتيجة للتأهب لإعلان سابك، وعمليات جني أرباح، يصاحبها بيع كبير نتيجة لارتفاع السوق في الأيام الماضية، وأضاف أن السوق اليوم خسر حوالي 39 مليار ريال من قيمته السوقية، ليصل إلى مستوى أقل من 1 تريليون ريال، كان السوق قد حققها الأيام الماضية، مقلصاً المكاسب التي حققها السوق من بداية القاع بنسبة 40 % هبوطاً. في المقابل الارتفاعات التي كانت حدثت من 10 % إلى 15 % صعوداً.
ويقول العمري إنه لوحظ اليوم تذبذب كبير لسهم سابك بنسبة 13 %، حيث سجلت أعلى رقم عند مستوى 55 ريال وأقل رقم 48 ريال، وهو مؤشر غير مطمئن لهذا السهم، خصوصاً أن المتعاملين يترقبون النتائج لها، وفيما لو كانت أكثر من 2 مليار ستكون النتائج إيجابية للسوق. أما لو كانت أقل، فالسوق مقبل على تصحيح ربما يكون حاداً.