قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

بيروت: طمأن حاكم مصرف لبنان المركزي رياض سلامة إلى أن لبنان لم ولن يتأثّر بالأزمة المالية العالمية لكون النموذج الذي بُني في السنوات الماضية في لبنان يختلف تماماً عن النموذج الذي ولّدquot; الحالة السيّئة في العالمquot;. وأشار سلامة في حوار مع طلبة جامعيين وزع نصه اليوم الثلاثاء إلى أن سلسلة تدابير كان اتخذها مصرف لبنان، ومنها أن التسليف العقاري يجب أن لا يتعدّى 60% من قيمة العقار، والتسليف على الأسهم لن يتعدّى الـ 50%.

وذكّر أن مصرف لبنان اشترى في عام 2008 حوالي 8 مليار دولار، وفي أول 3 أشهر من العام 2009 quot;فالدولرة تراجعت في القطاع المصرفي من 77% إلى 67% من الودائعquot;.

وأردف إن ميزان المدفوعات خلال الأشهر الثلاثة الأولى من العام الجاري فاق المليار دولار quot;وإننا نتوقّع أن نشهد نموّاً كبيراً إذا لم تكن هناك انتكاسات سياسيّة وأمنيّةquot;. وقال سلامة إن الاحتياط للبنك المركزي البالغ 22 مليار دولار يُضاف إليه المخزون من الذهب يجعلان ميزانية البنك أكبر من حجم الاقتصاد اللبناني.

وبشأن عودة اللبنانيين من الخارج، أكد سلامة أن البطالة اللبنانية الخليجية لم تتعدّ نسبتها الـ 4% quot;ولسنا خائفينquot;.