قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

عواصم: هبطت سوق الأسهم الكويتية الخميس، مع نهاية تداولات الأسبوع، بنحو 1.7 %، بعدما قاوم مؤشرها بيوع جني أرباح استمرت طوال جلسات الأسبوع، في حين واصلت الأسهم الإماراتية هبوطها، في الوقت الذي هوت فيه البورصة المصرية بشدة.

وأنهى مؤشر بورصة الكويت جلسة التداول خاسراً 107 نقاط، تعادل 1.69 % من قيمته، ليستقر عند مستوى 7629 نقطة، بعدما حققت تعاملات بقيمة 97 مليون دينار من تداول نحو 659 مليون سهم.

وتراجعت مؤشرات القطاعات الثمانية، إذ سجل قطاع الخدمات أعلى تراجع بفقدانه 250 نقطة، تلاه مؤشر الشركات غير الكويتية بنحو 158 نقطة، ثم البنوك بتراجع 126 نقطة. وحقق سهم quot;الأولى للوقودquot; أعلى مستوى بين الأسهم الرابحة مرتفعاً 8.7 %، في حين فقد سهم quot;هيومن سوفتquot; القابضة نحو 10 % من قيمته، مسجلاً أكير خسارة، بينما سجل سهم quot;عقارات الكويتquot; أعلى مستوى تداول، بعدما بلغت كمية أسهمه المتداولة نحو 118.8 مليون سهم.

وفي الإمارات العربية، هوت أسهم أبوظبي لأكثر من 1.2 %، بعد بيوع جني أرباح واسعة، ليصل مؤشرها مستوى 2590 نقطة، بعدما تمكن خلال الأسبوع من المحافظة على بعض مكاسبه. أما في بورصة دبي، الأكبر في الإمارات العربية المتحدة، فتراجع المؤشر الرئيس للسوق لأكثر من 1 %، بعدما فقد 16 نقطة، لينهي جلسة تداول الخميس عند مستوى 1635 نقطة.

وفي المحصلة، انخفض مؤشر سوق الإمارات المالي بنسبة 1.12 %، ليغلق عند مستوى 2595 نقطة، وسط نقصان القيمة السوقية للأسهم بقيمة 4.28 مليار درهم. وتم تداول نحو 350 مليون سهم في بورصتي دبي وأبوظبي، بقيمة إجمالية بلغت 660 مليون درهم، من خلال 7476 صفقة، في حين سجل مؤشر قطاع البنوك إنخفاضاًً بنسبة 0.76 %، تلاه مؤشر الخدمات بنسبة 1.21 %، ومؤشر الصناعات بنسبة 2.65 %.

وفي بورصة الدوحة، التي حققت قفزة في جلسة الثلاثاء، فتراجع المؤشر العام للسوق بمقدار 168 نقطة، أي مانسبته 2.51 % ليصل إلى مستوى 6540 نقطة. وتم خلال الجلسة تداول أكثر من 21 مليون سهم، بقيمة 1.52 مليار ريال قطري، من خلال أكثر من عشرة آلاف صفقة.

كما تراجعت الأسهم في سوق مسقط للأوراق المالية، بعدما أنهى المؤشر يومه متراجعاً 0.61 %، إلى مستوى 5373 نقطة، في حين واصلت أسهم بورصة البحرين ارتفاعها، محققة 0.15 %.