قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

هبوط حاد للسوق بواقع 111 نقطة
المؤشر السعودي يواصل جني الأرباح في انتظار النتائج

حسن الأحمري - الرياض: واصل مؤشر السوق السعودي تراجعه الحاد للأسبوع الثاني على التوالي، مفتقداً لـ 111 نقطة تحت مستوى 5500 نقطة من جديد، ليعاود مستوياته السابقة قبل أشهر عدة.

أداء المؤشر

ولم يتضح من خلال المؤشر وجود قاع جديدة، في إشارة إلى احتمالية النزول أكثر، وحقق المؤشر أدنى نقطة له اليوم عند مستوى 5417 نقطة، وأعلاها عند حاجز 5603 نقطة قريبة من سعر الافتتاح.

وانخفض المؤشر في النهاية بنسبة 2 % تقريباً، بواقع 111 نقطة.

أداء المؤشر حتى نهاية اليوم.

إغلاق سابق

إفتتاح

أعلى

ادنى

آخر

التغير

%نسبة التغير

5,601.19

5,601.19

5,603.01

5,417.54

5,490.02

111.17

%1.98

معدل سيولة منخفض

واستمر السوق بتسجيله معدلات سيولة منخفضة، إذ تم اليوم تنفيذ 161 ألف صفقة لعدد 214 مليون سهم بزيادة عن أحجام تداول يوم أمس، وبقيمة إجمالية 5.1 مليار ريال.

أداء القطاعات

وانخفضت اليوم جميع القطاعات، باستثناء قطاع الزراعة، الذي ارتفع بنسبة 0.22 %، وسجل قطاع المصارف انخفاضاً بنسبة 1.8 %، فيما سجل قطاع البتروكيماويات بنسبة كبيرة حوالي 3.31 % كأكبر الخاسرين اليوم مؤثراً بذلك على المؤشر الرئيس للسوق.

21 شركة مرتفعة فقط

وكترجمة فعلية لأداء السوق، لم ترتفع إلا 21 شركة فقط من أصل 127 متداولة في السوق، كان أعلاها ساب تكافل بنسبة 9.66 %، فيما سجلت شركة أسواق العثيم انخفاضاً بنسبة 6.67 %. كما انخفضت شركة بترورابغ بنسبة 6.23 % كأكثر الشركات انخفاضاً.

وبالرغم من الانخفاض، حققت شركة سابك قيمة تداول إجمالية 550 مليون ريال، لعدد 8.7 مليون سهم خلال اليوم.

الموافقة على زيادة رأس مال

من جانبها، أعلنت هيئة السوق المالية موافقتها على زيادة رأس مال شركتي ساب تكافل والصحراء للبتروكيماويات، من خلال طرح أسهم حقوق أولوية بقيمة 300 مليون ريال و 1.05 مليار ريال على التوالي، وأوضحت الهيئة أن الزيادة ستقتصر على ملاك الأسهم المقيدين في نهاية تداول يوم انعقاد الجمعية العامة غير العادية للشركتين، التي سيتم تحديد يوم انعقادها في وقت لاحق من قبل مجلس إدارة الشركتين.

وحول أداء السوق، أوضح محلل الأسواق المالية ثامر السعيد أن وضع المؤشر حالياً في ظل الانخفاض يعتبر طبيعياً في مثل هذه الأوقات قبيل إعلان النتائج، وبيّن السعيد أن صناديق الاستثمار ومدراء المحافظ يتجهون حالياً إلى جني الأرباح المحققة من الارتفاعات السابقة وإعادة ترتيب المحفظة لحين إعلان النتائج والعودة مرة أخرى.

وأرجع السعيد أيضاً هذا الانخفاض إلى تذبذب أسعار النفط، وكذلك أسعار المواد البتروكيماوية خلال الفترة الماضية، وتوقع أن يستمر التصحيح لحين إعلان النتائج، ومن ثم يعاود السوق أداءه الطبيعي.

صناديق الاستثمار تعيد ترتيب الأوراق