قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك


عواصم: عاودت الأسهم في أسواق المال الخليجية ارتفاعها، الثلاثاء، وسط مشتريات على أسهم منتقاة، قطعت موجة من التراجع عصفت ببورصات المنطقة منذ مطلع أسبوع التداول الجاري. وقادت السوق السعودية الارتفاع، بعدما أضاف مؤشرها 43 نقطة إلى قيمته، صاعداً بنحو 0.73 %، إلى مستوى 5596 نقطة، بعد تداول نحو 200 مليون سهم، بقيمة إجمالية زادت على 5.3 مليارات ريال.

ويقول محللون إن مكاسب الأسواق، وخصوصاً السعودية، يمكن أن تكون مؤقتة، في ظل غلبة الاتجاه النزولي، والذي من المتوقع أن يتعمق خلال الصيف في غياب العوامل المحفزة، وابتعاد المتداولين عن السوق.

وبشكل عام، فإن أسواق المنطقة، التي تشكل أسهم البنوك داعماً رئيساً فيها، قد تتعرض للمزيد من الهبوط، في ظل تنامي القلق بشأن شطب الأصول المحتمل لمجموعتي سعد والقصيبي السعوديتين المتعثرتين. وتجري المجموعتان عملية إعادة هيكلة لديونهما، التي تزيد على مليارات الدولارات، في ظل توقعات بتأثر العديد من البنوك الإقليمية بهذه الخطوة.

وفي الكويت، أنهى مؤشر سوق الأسهم يومه على ارتفاع بنحو 70 نقطة اليوم، ليستقر عند مستوى 8080 نقطة، وسط تداولات بلغت قيمتها نحو 77 مليون دينار على 379.4 مليون سهم من خلال 7439 صفقة نقدية.

كما صعد مؤشر سوق الإمارات المالي بنسبة 0.81 %، ليغلق عند مستوى 2700 نقطة، بعد تداول نحو 860 مليون سهم بقيمة إجمالية بلغت 1.28 مليار درهم من خلال نحو 15 ألف صفقة.

وارتدت أسهم قطر مرتفعة 0.9 % إلى مستوى 6433 نقطة، تبعتها أسهم البحرين بنحو 0.81 %، في حين سجلت الأسهم العمانية تراجعا بنحو 0.36 %، إلى مستوى 5632 نقطة.