قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

دمشق: أعلن تقرير اقتصادي خاص بأوضاع المؤشرات الاقتصادية الكلية للدول العربية، وتداولته وسائل الإعلام السورية غير الرسمية، أن معدل التضخم في سورية ارتفع خلال العام 2008 إلى نحو 14.5%، لتكون سورية ثالث بلد عربي في ارتفاع معدل التضخم بعد مصر وقطر.

في المقابل، يقول مصرف سورية المركزي إن معدل التضخم في سورية قد انخفض إلى 5.1% فقط في الأشهر الخمسة الأولى من العام الجاري مقارنة مع الفترة عينها من عام 2008 الماضي.

ويشكك اقتصاديون سوريون في دقة الأرقام الرسمية السورية حول معدلات التضخم، وينتقدون طرق حساباتها، ويقولون إنه ما زال الحصول على رقم دقيق لمعدل التضخم في سورية أمراً معقداً جداً، نتيجة تعدد الدراسات والأرقام، والهوة الواسعة بين تقديرات الجهات الرسمية وحسابات الباحثين المستقلين والمركز المتخصصة، ويؤكدون في هذا السياق على أن معدلات التضخم في سورية تقارب الـ30% للعام الحالي.

وشددت الخطة الخمسية العاشرة على ضرورة أن لا يزيد معدل التضخم عن 5%، وأشارت إلى أن العديد من الإجراءات سيجري اتخاذها من أجل الحفاظ على هذه النسبة.