قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

جنيف: قال رئيس شركة نستله السويسرية بيتر برابيك إن الشركة ستقوم بنقل مقرها من سويسرا إلى مكان آخر، إذا ما قامت الحكومة السويسرية بتحديد سقف الرواتب.

ورأى أن quot;مثل هذا الأمر سيكون بمثابة بداية النهاية، وأن سويسرا لا ينبغي عليها أن تفقد ميزاتها النسبيةquot;.

من جهة أخرى، انتقد رئيس شركة نستله أداء السياسيين السويسريين، الذين قال إنهم quot;فشلوا في استباق الضغوط التي عانتها سويسرا خلال الفترة السابقة، وكانت هناك مؤشرات لحصول هذه الأزمات، وإذا ما تم التعامل معها في الوقت المناسب لم تصل الأمور إلى هذا المدىquot;.

جدير بالذكر أن هناك ضغوطاً دولية كثيرة، أثرت على الساحة المالية السويسرية خلال الشهور الأخيرة، كقضية مصرف quot;يو بي اسquot;، والضغوط الألمانية، إضافة إلى الضغوط من داخل الأحزاب السياسية السويسرية.