قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

القاهرة: توجه المهندس رشيد محمد رشيد وزير التجارة والصناعة المصري غدا /الخميس/ الى بريطانيا فى زيارة تستغرق يومين يبحث خلالها سبل دفع وتنمية العلاقات الاقتصادية والتجارية والاستثمارية بين البلدين .ويلتقى الوزير رشيد خلال زيارته مع كبار المسؤولين البريطانيين على رأسهم الامير اندرو دوق يوك الممثل الاعلى للسياسات التجارية والاستثمارية لبريطانيا وكذلك اللورد بيتر ماندلسون نائب رئيس الوزراء ووزير شؤون الاعمال لمناقشة مستقبل العلاقات الاقتصادية والتجارية بين مصر وبريطانيا خلال المرحلة القادمة.

وفى تصريح له اليوم أوضح وزير التجارة والصناعة المصري أنه سيبحث ايضا مع بعض رؤساء كبريات الشركات البريطانية سبل توسيع استثماراتها فى مصر حيث سيلتقى فى هذا السياق مع السيد ليان جراى رئيس شركة فودافون وشارلز بلاند نائب رئيس شركة بريتش جاز ورئيس الجانب البريطانى فى مجلس الاعمال المصرى البريطانى وذلك لمناقشة دور مجلس الاعمال بعد إعادة تشكيله فى المرحلة المقبلة وتحديد مجالات بعض القطاعات التى سيتم التركيز عليها فى التعاون الاقتصادى بين البلدين وأهمها التدريب والتعليم والتنمية البشرية ونقل التكنولوجيا وتوسيع التعاون ليشمل الشركات الصغيرة والمتوسطة.وأكد تقرير لجهاز التمثيل التجارى المصري أن العلاقات التجارية بين البلدين قد شهدت رواجا كبيرا أدى إلى إعتلاء السوق البريطانية للمرتبة الخامسة ضمن أهم اسواق التصدير بالنسبة لمصر حيث بلغ حجم التبادل التجارى /5ر2/ مليار دولار خلال عام 2008 .. كما قدرت الاستثمارات البريطانية فى مصر بنحو /20/ مليار دولار.