قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

دمشق: ذكر تقرير رسمي الخميس أنّ سوريا احتلت المرتبة الـ11 بين الدول العربية في حجم الودائع المصرفية في مصارفها التجارية لعام 2008، حيث وصل إجمالي الودائع إلى 1.221 ترليون ليرة، أي ما يعادل نحو 26.574 مليار دولار.

وأضاف التقرير أن نسبة الودائع المصرفية السورية لم تتجاوز 20.40 % مقارنة بإجمالي حجم الودائع المصرفية في الدول العربية، حيث بلغت قيمتها نحو 1.104 ترليون دولار.

وأشار إلى احتلال سوريا المرتبة الـ13 في قائمة القروض والتسهيلات الائتمانية التي منحتها الدول العربية، حيث وصلت قيمتها نحو 21.397 مليار دولار.

وأوضح التقرير الاقتصادي الأسبوعي، الذي أصدره مصرف سوريا المركزي، اليوم، أن الدولار وصل عند مستوى 45.8 ليرة سورية في تداولات اليوم، لافتاً إلى استمرار انخفاض الدولار مقابل الليرة السورية في السوق غير النظامية، متاثراً بالعرض الكبير للدولار الأميركي، وانخفاض الطلب عليه.

وأشار تحليل مراكز القطع الأجنبي لدى المصارف المحلية إلى عدم استجابة السوق المحلية لارتفاع الدولار الأميركي، مضيفاً أن مراكز القطع الدائنة بالدولار لدى المصارف المحلية انخفضت إلى أدنى مستوياتها، وبلغت نسبتها 4.8 % من إجمالي المراكز الدائنة بالعملات الأجنبية كافة.

يذكر أن هذه الفترة من العام تتسم بارتفاع الطلب على الدولار الأميركي، حيث تجاوزت مبيعات مصرف سوريا المركزي من الدولار الأميركي خلال الربع الأخير من العام الماضي 200 مليون دولار أميركي.