عمان:أصدرت دائرة الإحصاءات العامة تقريرها الشهري حول أسعار المنتجين الصناعيين والذي يشير إلى إنخفاض الرقم القياسي لأسعار المنتجين الصناعيين بنسبة (16.2%) للأحد عشر شهراً من عام 2009 مقارنة بنفس الفترة من عام 2008. وقد نتج ذلك عن إنخفاض أسعار الصناعات التحويلية بنسبة (23.7%) والتي تشكل أهميتها النسبية 82.5%، في حين ارتفعت أسعار الصناعات الإستخراجية بنسبة 25.0% والتي تشكل أهميتها النسبية 11.0%، والكهرباء بنسبة 5.1% وتشكل أهميتها النسبية 6.5%.

وعلى المستوى الشهري، يشير التقرير إلى إرتفاع أسعار المنتجين الصناعيين بنسبة 1.4 % لشهر تشرين ثاني من عام 2009 مقارنة بشهر تشرين أول الذي سبقة، وقد نجم ذلك بشكل رئيسي عن إرتفاع أسعار الصناعات التحويلية بنسبة 1.7%، والكهرباء بنسبة 1.7%، في حين إنخفضت أسعار الصناعات الإستخراجيه بنسبة (0.3 %).

أما أسعار المنتجين الصناعيين لشهر تشرين ثاني من عام 2009 مقارنة بنفس الشهر من عام 2008، فقد إنخفضت بنسبة (23.1%)، وقد نجم ذلك بشكل رئيسي عن إنخفاض أسعار الصناعات التحويلية بنسبة (23.6%)، وأسعار الصناعات الإستخراجية بنسبة (25.9%)، والكهرباء بنسبة (0.5%).

وتجدر الإشارة إلى أن أسعار سلع المجموعة الفرعية quot;استخراج المعادن الكيميائية والأسمدة quot; قد ساهمت بما مقداره (20.0%) تقريبا من مجمل الإنخفاض للأحد عشر شهراً من عام 2009 مقارنة مع نفس الفترة من عام 2008.

ويوضح الشكل البياني التالي اتجاه الرقم القياسي لأسعار المنتجين الصناعيين لعام 2008 والأحد عشر شهراً من عام 2009.

معدل التغير الشهري والتراكمي لأسعار المنتجين الصناعيين لأشهر عام 2008 و2009

الشهر

السنة

كانون ثاني

شباط

آذار

نيسان

أيار

حزيران

تموز

آب

أيلول

تشرين أول

تشرين ثاني

كانون أول

2008 شهري

5.1

9.2

3.0

4.4

16.0

14.7

3.3

6.6

-4.1

-6.0

-5.6

-3.8

2009 شهري

-3.1

-15.5

1.5

4.3

4.0-

-2.3

-2.2

-0.9

0.8

0.9-

1.4

2009 تراكمي

36.7

20.5

14.8

12.0

5.9

-1.0

-6.3

-11.0

-13.9

15.5-

16.2-

ويوضح الشكل البياني التالي اتجاه الرقم القياسي لأسعار المنتجين الصناعيين لعام 2008 والأحد عشر شهراً من عام 2009.

معدل التغير الشهري والتراكمي لأسعار المنتجين الصناعيين لأشهر عام 2008 و2009

الشهر

السنة

كانون ثاني

شباط

آذار

نيسان

إيلاف في
RT

التعليقات

جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف

أضف تعليقك

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.