قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

لندن: أنهت الأسهم الأوروبية التداول مستقرة اليوم الثلاثاء، متخلية عن معظم مكاسبها التي سجلتها في أوائل جلسة التداول، في ظل قلق المستثمرين من مشاكل الديون في اليونان واقتصادات أخرى في منطقة اليورو.

وأغلق مؤشر يوروفرست 300 لأسهم الشركات الأوروبية الكبرى مرتفعاً 0.17 % عند 980.96 نقطة، بعد صعوده 0.7 % يوم الاثنين، منهياً موجة تراجعات استمرت ثلاث جلسات. وجاءت البنوك بين أكبر الرابحين في أوروبا، رغم تقلص مكاسبها في النصف ساعة الأخيرة قبل إغلاق السوق.

وارتفعت أسهم quot;اتش.اس.بي.سيquot; وبنكو سانتاندر ودويتشه بنك وquot;بي.ان.بي باريباquot; وكريدي سويس وباركليز في نطاق بين 0.3 و2.8 %. وصعدت أيضاً أسهم شركات التعدين، إذ ارتفعت أسهم أنجلو أميركان وريو تينتو وquot;بي. اتش.بي بيليتونquot; ويوراسيان ناتشورال ريسورسز بين 1.5 و3.7 %.

وتراجعت الأسهم الدفاعية، مثل شركات الأدوية والمرافق والتبغ والاتصالات، إذ فضّل المستثمرون أسهم البنوك مع هبوط أسهم كل من يونيليفر وquot;اي.اونquot; ونوفارتس وأمبريال توباكو بين 0.2 و1.1 %.

وفي البورصات الرئيسة في أوروبا، أغلق مؤشر فاينانشال تايمز لأسهم الشكرات البريطانية الكبرى في لندن مرتفعاً 0.38، بينما صعد مؤشر داكس لأسهم الشركات الألمانية الكبرى في بورصة فرانكفورت 0.28 %. وفي باريس، أغلق مؤشر كاك لأسهم الشركات الفرنسية الكبرى على مكاسب قدرها 0.15 %.