قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

باريس: تعهدت الحكومة الفرنسية بالحيلولة دون أي مشاكل في إمدادات النفط في البلاد، في الوقت الذي استمرت فيه إضرابات نقابات العمال في مصافي مجموعة توتال النفطية، وسعت النقابات إلى توسيع نطاق الإضراب، ليشمل مجموعات أخرى.

ووعد وزير الصناعة الفرنسي كريستيان استروسي في حديث محطة أوروبا 1 الإذاعية quot;أن تتخذ الحكومة إجراءات لضمان عدم إصابة فرنسا بشللquot;. وحثّ استروسي العمال المضربين على quot;احترام ( الشعب الفرنسي) وعدم أخذه رهينةquot;.

وانهارت المباحثات يوم الأحد بين توتال والعمال، الذين يحتجون على الإغلاق المحتمل لمصفاة دنكرك التابعة للشركة، والتي تقع في شمال فرنسا.

ودعت نقابة سي.جي.تي أيضاً إلى توسيع نطاق الإضراب، ليمتد إلى مصافي أخرى، مثل المصفاتين اللتين تقوم بتشغيلهما شركة إكسون موبيل، والتي من المقرر أن يضرب فيهما العمال عن العمل غداً الثلاثاء.