قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

وزيرة الاقتصاد الفرنسية كريستين لاغارد

واشنطن: يعقد صندوق النقد الدولي اليوم الثلاثاء اجتماعًا للنظر في الترشيحين لمنصب المدير العام، ويمكن أن يحسم على الفور خياره بين الفرنسية كريستين لاغارد الأوفر حظًا والمكسيكي أوغستين كارستنس.

ومن المقرر أن يعقد اجتماع مجلس الإدارة في واشنطن عند الساعة 10:00 (14:00 تغ).

ويأمل الاعضاء الـ24 للمجلس، وهم 23 رجل وسيدة واحدة، ان يختاروا بحلول الخميس كأبعد تقدير خليفة للفرنسي دومينيك ستروس-كان quot;بالإجماعquot;، وفي حال عدم التوصل الى إجماع، عندها يتم اللجوء الى التصويت.

وكسبت لاغارد الاثنين تأييدًا كبيرًا من قبل الصين، مما يرفع عدد مؤيديها إلى 10 مع احتساب 7 هم ممثلي الاتحاد الاوروبي وواحد عن مصر وواحد عن توغو.

ويبدو ان كارستنس يحظى بتأييد أربعة ممثلين، هم نظيره المكسيكي والارجنتين والاسترالي والكندي. كما المح ممثل البرازيل الى انه سينضم اليهم. وقررت الدولتان اللتان تتمتعان بالحصة الاكبر في التصويت، وهما الولايات المتحدة واليابان، التزام الصمت حتى النهاية.

الا ان وزير الخزانة الاميركي تيموثي غايتنر المح الاثنين الى ان الخيار يمكن ان يتم اعتبارًا من الثلاثاء لمصلحة لاغارد. وقال quot;انا واثق بأننا على وشك اختيار شخص يحظى بدعم كبيرquot;.

وكان اختيار المدير العام لصندوق النقد الدولي يقتصر حتى الآن على تكريس مرشح تم اختياره بين الاوروبيي،ن ويحظى بدعم الولايات المتحدة. ومنذ العام 1946،يقضي اتفاق غير مكتوب ان تتولى اوروبا ادارة صندوق النقد والولايات المتحدة رئاسة البنك الدولي.