سجلت الولايات المتحدة في ديسمبر أضعف وتيرة توظيف في ثلاث سنوات لكن من المتوقع أن تكون هذه الانتكاسة مؤقتة في ظل مؤشرات على تأثر الاقتصاد بالطقس البارد.
وقالت وزارة العمل اليوم إن الوظائف غير الزراعية زادت 74 ألف وظيفة فقط الشهر الماضي وهي أقل زيادة منذ يناير2011 وإن معدل البطالة تراجع 0.3 نقطة مئوية إلى 6.7 بالمئة. وهذا هو أدنى معدل منذ أكتوبر 2008 ويعكس في جانب منه خروج بعض الأميركيين من القوى العاملة.
ويتعارض تباطؤ وتيرة التوظيف مع مؤشرات أخرى رسمت صورة إيجابية لسوق العمل. وعدلت الوزارة بيانات نوفمبر بإضافة 38 ألف وظيفة إلى الزيادة المذكورة سابقا.