قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

في وقت انخفضت فيه مؤشرات أسعار المنتجين في الصين بموازاة تراجع أسعار النفط، برق لألمانيا بصيص أمل لمواجه أزمة اللاجئين بوجود فائض في موازنتها يزيد عن عشرة مليارات دولار.
&
إعداد محمد الغزي:&أظهرت نتائج بيانات رسمية أصدرتها مصلحة الدولة للإحصاءات في الصين، اليوم السبت، مواصلة انخفاض مؤشر أسعار المنتجين في الصين في العام 2015، ما يشير إلى وجود ضغط انكماشي على الاقتصاد، وذلك فيما تواصل أسعار النفط الخام تراجعها متأثرة باستمرار تخمة المعروض العالمي وقتامة آفاق الطلب مع ارتفع الدولار أكثر من 0.5 % أمام اليورو والين.
&
وأشارت البيانات الصادرة من بكين إلى أن مؤشر أسعار المنتجين الذي يقيس تكاليف البضائع عند بوابة المصنع، انخفض بنسبة 5.2 بالمئة على أساس سنوي في العام 2015، متوسعاً عن نسبة 1.9 بالمئة المسجلة في العام 2014.
&
وانخفض المؤشر المذكور في شهر ديسمبر الماضي بنسبة 5.9 بالمئة مقارنة بالعام الماضي، دون تغير عن النسبة المسجلة في شهر نوفمبر الماضي، مسجلا تراجع مستمرًا للشهر الـ 46 على التوالي، كما سجل المؤشر ذاته في الشهر الماضي انخفاضا بنسبة 0.6 بالمئة على أساس شهري، وقد أرجعت المصلحة سبب التراجع المسجل بشكل رئيسي إلى انخفاض أسعار النفط والغاز الطبيعي، والحديد وصهر المعادن وإمدادات مناجم الفحم وغاز الوقود.
&
ونقلت وكالة (شنغهاي) الصينية عن تشيوى هونغ بين المحلل في مصرف "إتش إس بي سي" القول إن "ارتفاع ضغط الانكماش الناتج عن ضعف الطلب سيفرض مخاطر رئيسية في العام الجاري 2016 "، داعيًا إلى "تطبيق إصلاح لتسهيل السياسات والقضايا المتعلقة بالإمدادات لمعالجة هذه المشكلة".
&
هبوط
&
وكانت أسعار النفط الخام، تراجعت الجمعة، لليوم الخامس على التوالي، وأنهت الأسبوع على خسارة عشرة بالمئة متأثرة باستمرار تخمة المعروض العالمي وقتامة آفاق الطلب، فيما تأرجحت عقود برنت والخام الأمريكي خلال التعاملات قبل أن تغلق على هبوط طفيف بعدما تخلت الأسهم الأميركية عن مكاسبها الأولية.
&
وفي الجلسة السابقة هوت أسعار النفط إلى أدنى مستوياتها في 12 عاما بعد أن هز الهبوط الحاد للأسهم الصينية الأسواق العالمية.
&
وتراجع سعر خام القياس العالمي مزيج برنت 20 سنتا عند التسوية إلى 33.55 دولار، بعدما هبط في وقت سابق من الجلسة إلى 32.78 دولار، ونزل يوم الخميس إلى 32.16 دولار أدنى سعر منذ أبريل 2004.
&
وهبط خام غرب تكساس الوسيط الأميركي 11 سنتا إلى 33.16 دولار للبرميل عند التسوية، بعدما نزل خلال الجلسة إلى 32.64 دولار، ونزل أمس إلى 32.1 دولار أدنى مستوى منذ ديسمبر 2003.
&
ارتفاع الدولار
&
وارتفع الدولار أكثر من 0.5 % أمام اليورو والين، حتى يوم الجمعة، مع اتخاذ الصين إجراءات للحد من الاضطرابات التي شهدتها السوق الأسبوع الماضي.
&
واستقر اليوان بعدما هبط نحو 3 % في التعاملات الخارجية هذا الأسبوع وأشار المتعاملون إلى تدخل صريح من بكين عن طريق البنوك الحكومية ومنع بنوك صينية من بيع الدولار بشكل مؤقت.
&
وارتفع الدولاران الأسترالي والنيوزيلندي بقوة إذ يوصفان بانهما أكثر العملات الرئيسية تأثراً بالآفاق الاقتصادية والمالية للصين بما ساهم في تعويض بعض الخسائر التي تكبداها هذا الأسبوع وتجاوزت نسبتها 3 %.
&
وزاد الدولار الأمريكي 0.6 % أمام العملة اليابانية إلى 118.39 ين مبتعداً عن أدنى مستوياته في أربعة أشهر ونصف الشهر البالغ 117.33 ين الذي سجله في التعاملات الآسيوية مع تعافي أسهم المنطقة بعد أسبوع عصيب.
&
وارتفع الدولار الأمريكي 0.5 % أمام العملة الأوروبية الموحدة ليصل إلى 1.0872 دولار لليورو.
&
فائض المانيا&
&
أوربيًا، ذكرت مجلة "دير شبيغل" أن الحكومة الألمانية ستحقق فائضًا في موازنة 2015 يتجاوز التوقعات، إذ سيزيد عن عشرة مليارات يورو (10.87 مليار دولار)، ومن الممكن أن يساعد هذا الفائض برلين على تغطية تكاليف التدفق الذي لم يسبق له مثيل للاجئين.
&
وقالت المجلة الألمانية إن فائض ميزانية العام الماضي سيقارب مثلي الفائض المتوقع في السابق والبالغ ستة مليارات يورو.
&
ورفضت متحدثة باسم وزارة المالية الالمانية تأكيد أو نفي التقرير الذي نشرته "دير شبيغل"، وقالت إن المسؤولين ما زالوا يحسبون الرقم الدقيق، مضيفة أن البيانات النهائية من المحتمل أن تنشر الأسبوع المقبل.
&
وتوقع معهد "دي.آي.دبليو" للبحوث الاقتصادية في برلين زيادة حجم الإنفاق الحكومي على اللاجئين من نحو ستة مليارات يورو هذا العام إلى 15 مليار يورو في 2016، و17 مليار يورو في 2017&
&
ووافق الائتلاف الحاكم بزعامة المستشارة الألمانية، أنجيلا ميركل، بالفعل على توجيه أموال إضافية من العام الماضي إلى الاحتياطي لدفع تكاليف إيواء ودمج مئات الآلاف من اللاجئين الذين حصلوا على حق اللجوء.&
&

&&