قرائنا من مستخدمي واتساب
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق واتساب
إضغط هنا للإشتراك

لندن: أعلن وزير المالية البريطاني فيليب هاموند الاثنين أن الاقتصاد البريطاني سينمو بنسبة 1,6% العام المقبل عندما تخرج البلاد من الاتحاد الاوروبي. 

وقال هاموند أمام البرلمان اثناء الكشف عن الميزانية السنوية قبل البريكست، إن اجمالي الناتج المحلي سينمو اسرع من المتوقع في 2019، حيث كانت التوقعات قبل سبعة اشهر تشير الى نمو بنسبة 1,3%. 

وفيما أكد أن فترة التقشف في بريطانيا المستمرة منذ عقد "بدأت تصل إلى نهايتها" قال هاموند "نحن نواصل التركيز بحزم على التحديات والفرص التي أمامنا فيما نبني علاقة جديدة مع جيراننا الاوروبيين ومستقبل جديد خارج الاتحاد الأوروبي". 

ولكن المخاوف تتزايد بأن بريطانيا ستخرج من الاتحاد الاوروبي في اذار/مارس دون التوصل الى اتفاق مع بروكسل، وهو ما يعتبر أسوأ سيناريو سيترك تداعيات اقتصادية كارثية، ويمكن أن يدفع إلى وضع ميزانية جديدة بأسرع من المتوقع، بحسب هاموند. 

واضاف أن صندوق الحكومة للبريكست سيزيد على 4,2 مليار جنيه استرليني (5,4 مليار دولار، 4,7 مليار دولار)، اي زيادة بنصف مليون جنيه استرليني.