قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

واشنطن: أوقف مواطن صيني في الولايات المتحدة بتهمة سرقة أسرار تجارية من شركة أميركية تعمل في مجال النفط كان موظفًا فيها، وفق ما أعلنت وزارة العدل الأميركية الجمعة.

تمّ توقيف تان هونغجين (35 عامًا) الخميس في ولاية أوكلاهوما في وسط الولايات المتحدة حيث يقيم. وقالت الوزارة إنه سرق أسرارًا تجارية "متعلقة بمنتج بقيمة تتخطى مليار دولار".

ويُتّهم تان المقيم منذ 12 عامًا في الولايات المتحدة، حيث حصل على دكتوراه من معهد كاليفورنيا للتكنولوجيا، أيضًا بأنه حمّل من دون إذن مئات الملفات التابعة للشركة تتضمن عناصر مشمولة بالملكية الفكرية مرتبطة بتصنيع منتج في مجال الطاقة. وهو استولى على هذه المستندات لحساب شركة صينية عرضت عليه العمل، بحسب ما أفادت الوزارة.

لم يحدّد اسم الشركة الأميركية المعنيّة بهذه السرقة، غير أنه ورد في صفحة على "لينكد إن" أن عالًما متخصصًا في المعادن اسمه تان هونغجين يعمل في مركز الأبحاث التابع لمجموعة "فيليبس 66" في بارتلسفيل في أوكلاهوما. وذكرت وسائل إعلام محلية هذه المعلومات أيضًا.

تأتي هذه القضية بعد إعلان واشنطن الخميس عن توجيه الاتهام رسميًا إلى صينيين متهمين بشنّ هجمات معلوماتية ضدّ 12 بلدًا، ما أثار سخط بكين.

وقال بيل بريستاب رئيس قسم مكافحة التجسس في مكتب التحقيقات الفدرالي (إف بي آي) في الأسبوع الماضي أمام الكونغرس "تسعى الحكومة الصينية إلى الحصول بالاستحواذ أو السرقة، ليس على خطط الحكومة الأميركية ومشاريعها فحسب، بل أيضًا على الأفكار والابتكارات التي تعطي زخمًا لاقتصادنا".
&