: آخر تحديث

انشاء شركة بين توتال وسوناطراك لانتاج البولي بروبيلان

وهران: وقعت الشركة العامة الجزائرية سوناطراك والمجموعة الفرنسية توتال الخميس بوهران (شمال غرب الجزائر) عقد انشاء شركة ستتكفل ببناء واستغلال أول مصنع لإنتاج البولي بروبيلان في الجزائر.

ووقع من جانب سوناطراك مساعد المدير التنفيذي توفيق حكار ومن جانب توتال الجزائر مديرها جون باسكال كليمونصو، العقد التأسيسي للشركة المسماة سوناطراك توتال بوليمير والمملوكة بنسبة 51% للمجموعة الجزائرية و49% للفرنسية.

ووقع رئيسا مجلسي ادارة الشركتين عبد المومن ولد قدور وباتريك بوياني، في تشرين الاول/أكتوبر ميثاق المساهمين للشركة الجديدة.

وستبني الشركة وتدير "مجمعا لنزع الهيدروجين من غاز البروبان وإنتاج البولي بروليلان" في أرزيو قرب وهران (400 كلم شمال غرب العاصمة الجزائرية) حيث يوجد أصلا مجمع لتسييل الغاز ومصفاة نفط، بحسب بيان لسوناطراك.

واضاف البيان ان " هذا المشروع (...) سيسمح بتغطية كل حاجيات البلد من البولي بروبيلان المستورد حاليا" كما "سيخلق 1000 وظيفة مباشرة و6000 وظيفة غير مباشرة".

وستوفر سوناطراك سنويا 640 الف طن من غاز البروبان المسال اللازم للمشروع من منشآتها للغاز الطبيعي في أرزيو، ما يسمح بإنتاج 550 الف طن سنويا من البولي بروبيلان، والتي ستسوقها الشركة الجديدة.

ويتيح نزع الهيدروجين من البروبان انتاج البروبيلان وهي المادة الاولية للبولي بروبيلان البلاستيك المستخدم في العديد من الصناعات (النسيج والادوية والسيارات ..).

والجزائر تستورد  حاليا مئة بالمئة من حاجاتها من البولي بروبيلان ما يكلفها مبالغ باهظة في وقت تسعى فيه البلاد للحفاظ على احتياطيها من العملات الاجنبية التي تاثرت في السنوات الاخيرة بسبب تراجع أسعار النفط.


عدد التعليقات 0
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
لم يتم العثور على نتائج


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

  1. التجار يشتكون من الركود الإقتصادي في لبنان
  2. هل تنجح
  3. السعودية ترحب بالغاء الاعفاءات على صادرات النفط الإيراني
في اقتصاد