: آخر تحديث
ستلجأ إلى استخدامه بديلًا من "بن غوريون" في حالات الطوارئ

إسرائيل تفتتح مطارًا دوليًا قرب البحر الأحمر لتنشيط السياحة

تدشّن إسرائيل الاثنين مطارًا دوليًا جديدًا في الصحراء الجنوبية، بهدف تعزيز السياحة في منطقة البحر الأحمر، على أن يكون بديلًا من مطار بن غوريون في تل أبيب في حال الطوارئ.

إيلاف: سيتم الافتتاح الرسمي ظهرًا بحضور رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو. في بادئ الأمر سيستخدم المطار الذي أطلق عليه اسم مطار رامون للرحلات الداخلية فقط، التي تديرها شركتا النقل الإسرائيليتان "أركيا" وناقلات" إسراير". 

تكريم أول رائد فضاء
لم يتم حتى الآن تحديد موعد بدء الرحلات الدولية. وأطلق على المطار اسم رامون، تيمنًا بأيلان رامون، أول رائد فضاء إسرائيلي قتل في حادث تحطم مكوك الفضاء كولومبيا عام 2003.

قالت سلطة المطارات إن "المطار الجديد هو أول مطار دولي وداخلي يشكل البوابة الجوية الجنوبية لدولة إسرائيل، وسيخدم بالأساس السياحة الداخلية والدولية لمدينة إيلات، ومواقع الترفيه السياحية في جنوب البلاد".

أضافت "خطط في المطار مسار إقلاع وهبوط طوله 3600 متر، بحيث يمكن من إقلاع طائرات كبيرة الحجم، ويخدم نحو مليوني مسافر سنويًا بمستوى عال". 

نقل عمليات الشركات المتدنية الكلفة
يبعد مطار رامون حوالى 18 كيلومتر من منتجع إيلات الإسرائيلي على البحر الأحمر وميناء العقبة الأردني المجاور. ومن المزمع أن تنقل شركات الطيران المتدنية الكلفة التي تسيّر حاليًا رحلات إلى مطار عوفدا الذي يبعد حوالى 60 كلم عن إيلات، من المزمع أن تنقل عملياتها إلى مطار رامون، كما جاء على موقعه الالكتروني. وبينها شركات "ريان إير" و"وويز إير" و"إيزيجيت" و"إس إيه إس" و"فين إير" و"أورال إيرلاينز".

وصلت كلفة إنشاء المطار الجديد إلى 1.7 مليار شيكل (455 مليون دولار)، وبدأت الاشغال فيه عام 2013، لكن تم تعديل المواصفات الأصلية للمشروع مرات عدة لكي يطور بشكل إضافي.

تعديلات
قالت هيئة المطارات الإسرائيلية إن خطط المشروع في الشق الدفاعي تم تعديلها في ضوء الدروس المستفادة خلال حرب غزة عام 2014. وأضافت "في حالات الطوارئ سيتمكن أسطول إسرائيل للطيران بكامله من الهبوط والإقلاع هناك، بل وأيضًا طائرات إضافية" .

كانت شركات طيران دولية علقت رحلاتها إلى إسرائيل لفترة عام 2014 بعد إطلاق صاروخ من غزة وسقوطه في محيط مطار بن غوريون في تل أبيب.

بحسب وسائل الإعلام الإسرائيلية فإن إسرائيل قامت ببناء سياج دفاعي مضاد للصواريخ فريد من نوعه حول المطار الجديد رامون في ما يشكل "شبكة" لحمايته من الصواريخ، ويبلغ ارتفاعه 26 مترًا، ويمتد على طول 4.5 كلم.

رفضت هيئة المطارات التعليق على هذه التقارير. وكانت إسرائيل بنت خلال العامين الماضيين جدارًا بطول 34 كيلومترًا على الحدود مع الأردن، بارتفاع 6 أمتار، ثلاثة أمتار منها مبنية بالأسمنت، بتكلفة إجمالية بلغت 288 مليون شيكل، أي نحو (82 مليون دولار)، وفق المصدر نفسه.

وتعتبر السياحة في إسرائيل قطاعًا حيويًا، حيث بلغت عائداتها 5.8 مليار دولار عام 2017. وقالت وزارة السياحة الإسرائيلية إن عدد القادمين إلى إسرائيل في العام الماضي بلغ 3.6 مليون شخص. معظم الزوار يأتون من الولايات المتحدة وروسيا وفرنسا وألمانيا وبريطانيا.
 


عدد التعليقات 0
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
لم يتم العثور على نتائج


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

  1. رفع السرية المصرفية في الشأن العام موضع جدل في لبنان
  2. حين نحضر بأجسادنا دون عقولنا في مكان العمل
  3. ألفا طيار إيراني عاطل ومئات يهاجرون الى الخارج
  4. هل يواجه القطاع المصرفي في لبنان وضعًا دقيقًا؟
في اقتصاد